زهيرة كمال أول امرأة تتولى هذا المنصب الرفيع على مستوى الأحزاب والفصائل الفلسطينية (الجزيرة)
انتخبت اللجنة المركزية للاتحاد الديمقراطي الفلسطيني (فدا) زهيرة كمال أمينا عاما للحزب خلال اجتماع عقد في رام الله وغزة.

ووفق وكالة "معا" الفلسطينية، فقد حصلت زهيرة على أعلى الأصوات في الاقتراع الذي جرى أمس السبت، لتكون أول امرأة فلسطينية تتولى هذا المنصب الرفيع على مستوى الأحزاب والفصائل الفلسطينية.

وقال محمد العاروري عضو رئاسة المؤتمر الثالث الذي جرت خلاله الانتخابات، لوكالة الصحافة الفرنسية، إن المؤتمر الذي عقد خلال الأيام الماضية هدف إلى إعطاء عدة رسائل عملية، ليس للأحزاب الفلسطينية فقط بل للعربية أيضا. وأضاف أن النظام الداخلي للحزب لا يجيز للأمين العام ترشيح نفسه لدورتين انتخابتين.

وتابع "منحنا أيضا المرأة حق الوصول الى أعلى المراتب الحزبية داخل الحزب، وليس فقط التدخل الإيجابي لمنحها حق البقاء في الهيئات العليا، وانتخبت زهيرة كمال بالاجماع أمينة عامة للحزب، إضافة إلى كونها من مدينة القدس".

يُذكر أن زهيرة من القيادات النسائية المعروفة بالأراضي الفلسطينية وهي تعيش بمدينة القدس، وكانت قد شغلت العديد من المناصب السياسية والرسمية بما في ذلك منصب وزير شؤون المرأة بالحكومة الفلسطينية كما أمضت سنوات طويلة في خدمة المجتمع وخاصة النساء.



وتخلف زهيرة عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صالح رأفت.

وكان رأفت قد خلف ياسر عبد ربه الذي يشغل اليوم منصب أمين سر اللجنة التنفيذية للمنظمة، والذي قاد عملية الانبثاق عن الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية