قائد السبسي قال إنه لأول مرة ستنظم لجنة مستقلة للانتخابات المقبلة (الجزيرة-أرشيف)

قال رئيس الوزراء التونسي الباجي قائد السبسي في مؤتمر صحافي إن كل من كان ضمن قيادات التجمع الدستوري الديمقراطي المنحل خلال السنوات العشر الأخيرة يجب أن لا يسمح له بالترشح مرة أخرى لانتخابات المجلس التأسيسي المقررة يوم 24 يوليو/تموز المقبل.

وقال السبسي إنه لأول مرة ستنظم لجنة مستقلة للانتخابات المقبلة, وكذلك لأول مرة لن تتدخل الحكومة في إجراء الانتخابات وستوفر الدعم فقط.

وأعلن السبسي خلال المؤتمر موافقة حكومته المؤقتة على نص البند السادس عشر من مشروع المرسوم المتعلق بانتخابات المجلس التأسيسي الذي يتعلق بمبدأ المناصفة بين الرجل والمرأة في الترشح للانتخابات المقبلة.

وقال السبسي إن الحكومة الانتقالية تقترح أيضا على الهيئة العليا لتحقيق أهداف الثورة والإصلاح السياسي والانتقال الديمقراطي أن يتم كذلك إقصاء أعضاء ديوان الرئيس المخلوع ومستشاريه والملحقين بديوانه من انتخابات المجلس التأسيسي.

في الأثناء، يعقد وفدان من وزارتي العدل والداخلية التونسيتين اجتماعات بمقر الشرطة الدولية (إنتربول) بمدينة ليون الفرنسية لتسريع إجراءات تسليم الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي, الذي أجبرته ثورة تونس على الفرار يوم الرابع من يناير/كانون الثاني الماضي إلى المملكة العربية السعودية.

وكانت منظمات حقوقية عدة قد اتهمت السلطات التونسية بالتقاعس في المطالبة بتسليم بن علي.

المصدر : وكالات