الرئيس السوداني عمر البشير (الأوروبية-أرشيف)
بدأ الرئيس السوداني عمر البشير ظهر اليوم الثلاثاء زيارة رسمية إلى القاهرة، التقى خلالها المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة الحاكم في البلاد، في زيارة هي الأولى لزعيم عربي منذ الإطاحة بالرئيس المصري حسني مبارك الشهر الماضي.

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط إن البشير وطنطاوي بحثا سوية سبل تقوية العلاقات السياسية والاقتصادية بين بلديهما، كما ناقشا التطورات في المنطقة التي تشهد مطالب جماهيرية بإصلاحات سياسية.

ووفقا لسفير السودان في القاهرة الفريق عبد الرحمن سر الختم، تأتي زيارة البشير تأكيدا لموقف السودان الداعم والمساند للشعب المصري في هذا الظرف التاريخي الذي تمر به مصر.

ورغم العلاقات القوية التي كانت تربط البشير بالرئيس المصري المخلوع  مبارك، لم تمنع تلك العلاقات البشير من تهنئة الشعب المصري، عندما حققوا هدفهم وأجبروا مبارك على التنحي من الحكم.

ويرافق البشير في الزيارة وفد رفيع المستوى يضم عددا من الوزراء والمسؤولين بينهم وزير الخارجية على كرتي.

المصدر : وكالات