صد هجومين على الزاوية ومصراتة
آخر تحديث: 2011/3/6 الساعة 19:41 (مكة المكرمة) الموافق 1432/4/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/3/6 الساعة 19:41 (مكة المكرمة) الموافق 1432/4/2 هـ

صد هجومين على الزاوية ومصراتة

بلدة بن جواد تعرضت لقصف جوي عنيف صباح اليوم أوقع إصابات (الجزيرة)

تمكن الثوار الليبيون من صد هجومين لكتائب العقيد معمر القذافي في مدينتي الزاوية غرب طرابلس ومصراتة شرقها، واستخدم في الهجومين قصف مدفعي عنيف، في حين تعرض الثوار في بلدة بن جواد غرب رأس لانوف التي استولى عليها الثوار أول أمس لهجوم بالرصاص أدى لوقوع إصابات في صفوفهم.

وقال متحدث باسم الثوار في مدينة الزاوية إن كتائب القذافي شنت هجوما جديدا على المدينة كان أعنف من هجوم أمس سعيا لاستعادة السيطرة عليها.

وأضاف أن الكتائب الأمنية طوقت المدينة من جميع الجهات، وقطعت الاتصالات الهاتفية عنها وقصفتها بعنف من البر والجو لليوم الثاني على التوالي.

وأكد شهود عيان في مدينة الزاوية تجمع قوات كتائب القذافي عند جسر الزاوية عند مدخل المدينة الشرقي وسط توقعات عن عودة الهجوم على مركزها، حيث إن المدينة -التي لا تبعد سوى 50 كيلومترا عن طرابلس- لا تزال مطوقة من عدة جهات.

وقال الصحفي علي المزداوي للجزيرة إن الهدوء النسبي يسود مدينة الزاوية الآن بعد سيطرة الثوار عليها، مشيرا إلى أن حصيلة معارك الأمس في الزاوية كانت 16 شهيدا و30 مصابا.

وذكر أن طائرة حربية مشطت أجواء المدينة وقصفت مقر البلدية، وأحدثت أضرارا بليغة في المباني المجاورة، ثم عادت لتمشط الأجواء مرة أخلى قبل أن تنسحب.

خريطة الأوضاع في ليبيا
مصراتة
وفي مدينة مصراتة ذكر مراسل الجزيرة وشهود أن المدينة هوجمت من ثلاث محاور وقصفت بالدبابات بشكل عنيف وعشوائي، قبل أن يتمكن الثوار من طرد المهاجمين منها.

وقال شهود في مصراتة الواقعة تحت سيطرة المحتجين منذ أكثر من أسبوع إن الهجوم قادته وحدات مليشيا يقودها خميس ابن القذافي.

وقال المتحدث باسم شباب ثورة 17 فبراير عبد الباسط أبو زريق إن الثوار الليبيين في مصراتة تمكنوا من دحر كتائب القذافي وهم يحتفلون بالنصر الآن في ميدان التحرير وسط المدينة.

وأضاف أن الثوار أعطبوا دبابة للقوات المهاجمة وقتلوا طاقمها كما أسروا عشرة جنود، في حين فرت بقية القوات بعيدا عن المدينة.

وأوضح أنهم بصدد حصر الخسائر الآن، مشيرا إلى أن سيارات إسعاف عليها مقاتلون موالون للقذافي كانت تجوب شوارع المدينة وتقتل المدنيين بشكل عشوائي.

وقال إن كتائب القذافي لا تزال تتمركز خارج المدينة وهي بانتظار تلقي الدعم للعودة مرة أخرى حيث إنها لا تتورع عن أي فعل محرم في الهجوم على الثوار.

وقال مصدر للجزيرة نت إن الدبابات في المدخل الغربي للمدينة تحاول اقتحام مصراتة بينما يتصدى لهم الثوار.

ثوار يأخذون قسطا من الراحة قبل توجههم إلى رأس لانوف (الأوروبية)

بن جواد
وفي بن جواد الواقعة غرب مدينة رأس لانوف تجري حاليا معارك كر وفر بين الكتائب والثوار.

وكان الثوار في بلدة جواد قد تعرضوا لقصف جوي وهجوم بالرصاص من عناصر تابعة للقذافي أوقع إصابات في صفوفهم.

وسيطر المحتجون على بن جواد الواقعة على بعد 160 كيلومترا من سرت السبت، لكنهم انسحبوا في وقت لاحق، مما سمح لوحدات من الجيش باحتلال منازل بالبلدة واتخاذ مواقع للقناصة ولإطلاق القذائف الصاروخية لتنصب كمينا أجبر المقاتلين على التقهقر إلى رأس لانوف.

وقال أطباء وموظفون آخرون في مستشفى رأس لانوف إنهم استقبلوا قتيلين و22 مصابا حتى الآن من القتال في بن جواد.

وكان الثوار الليبيون قد أكدوا صباحا أن الأنباء التي روجها التلفزيون الليبي التابع للقذافي عن أن قواته سيطرت على الزاوية ومصراتة ورأس لانوف وطبرق غير صحيحة، معتبرين أن تلك الأنباء إشاعات مغرضة.

كما نقل مراسل الجزيرة من رأس لانوف عن الثوار قولهم إنهم أسقطوا طائرتين مقاتلتين وأخرى عمودية قرب بن جواد، وإنهم أسروا طيارين قالوا إنهما سوريان.

وقال صحفي للجزيرة عبر الهاتف إن الطيران الحربي يجوب أجواء منطقة البريقة وقد تصدت مضادات طائرات الثوار لها، في حين تستعد حشود من الثوار للتوجه إلى الوادي الأحمر الذي تتمركز فيه الكتائب الأمنية.

احتجاز بريطانيين
على صعيد آخر أفاد مراسل الجزيرة بأن ثوارا ليبيين احتجزوا أربعة بريطانيين على الأقل في مدينة بنغازي شرق طرابلس.

بدورها ذكرت صحيفة صنداي تايمز البريطانية إن الثوار في شرق ليبيا اعتقلوا ثمانية جنود تابعين للقوات الخاصة البريطانية كانوا يشاركون في مهمة سرية لتأمين التواصل بين دبلوماسيين بريطانيين والثوار.

وأشارت الصحيفة إلى أن الجنود كانوا يرافقون دبلوماسيا غير رفيع المستوى لينسق زيارة يقوم بها مسؤول أعلى.

ورفضت وزارة الخارجية التعليق على القصة، في حين قال وزير الدفاع البريطاني إن لبريطانيا عددا قليلا من الدبلوماسيين في بنغازي وإنها على اتصال بهم.

المصدر : وكالات,الجزيرة

التعليقات