صفحة الانتفاضة الفلسطينية الثالثة على موقع فيسبوك جذبت أكثر من 213 ألف مشترك (الجزيرة نت)

قالت صفحة فلسطينية على موقع فيسبوك باسم الانتفاضة الفلسطينية الثالثة إن مسؤولها تلقى تهديدات من مديري الموقع بإغلاق صفحته دون إبداء أسباب.

وتدعو الصفحة الشعب الفلسطيني للانتفاضة ضد إسرائيل والفساد، وحددت لذلك الخامس عشر من مايو/ أيار، كما تدعو لإنهاء الانقسام في الصف الفلسطيني.

ورغم أن عدد المشتركين في الصفحة يفوق 213 ألفا، فإن صاحبها يتهم موقع فيسبوك بالتلاعب بأعداد المشتركين.

وقال إن صفحته كانت تستقطب نحو 34 ألفا يوميا أما الآن فعدد من يلتحق بالصفحة يصل إلى ما بين ألف وألفي مشترك.

وأضاف أن هناك تضييقا على الصفحة إذ وصل الأمر إلى حد أنه لا يستطيع رفع صور أحيانا، معربا عن قلقه من أن يكون تصرف الإدارة تقليلا عن عمد لعدد الأعضاء.

وفي سبيل نشر موعد تاريخ الانتفاضة قدم صاحب الصفحة أفكارا جديدة منها كتابة تاريخ الانتفاضة على أوراق العملة.

كما طالبت الصفحة المشتركين بدعوة خمسة من معارفهم على الأقل ليصبح بذلك عدد من يعرف موعد الانتفاضة أكثر من مليون شخص.

وكان موقع فيسبوك قد أغلق صفحة باسم الحرية لفلسطين وأزالها من الموقع تماما بعد أن كان عدد المشتركين فيها 216 ألف شخص دون أن يبدي تفسيرا أو يقدم أسبابا لهذا العمل.

المصدر : الجزيرة