قال مراسل الجزيرة في صنعاء أحمد الشلفي إن نحو عشرين مسلحا اقتحموا مكتب قناة الجزيرة بصنعاء ونهبوا بعض أجهزته. جاء ذلك في وقت تتزايد فيه التصدعات والانشقاقات في نظام الرئيس علي عبد الله صالح.

وأضاف المراسل أن المسلحين الذين كانوا ملثمين استولوا على أجهزة من المكتب، وأنهم ما زالوا يرابطون فوق سطح المبنى الذي يوجد فيه مقر المكتب.

ونقل الشلفي عن شهود عيان قولهم إن عملية نهب المكتب تمت أمام أعين عناصر دورية شرطة كانت أسفل البناية.

وكانت السلطات اليمنية أبعدت قسرا الجمعة الماضي اثنين من مراسلي شبكة الجزيرة الموفدين إلى اليمن، في خطوة جاءت في يوم كان الأعنف منذ بدأت الاحتجاجات في هذا البلد الشهر الماضي، وانتهى بمقتل عشرات المحتجين.

واقتاد الأمن المراسليْن عبد الحق صداح وأحمد زيدان إلى مطار صنعاء، ووضعهما على متن رحلة متجهة إلى القاهرة، على أن ينتقلا من هناك إلى الدوحة.

وجاء ترحيل موفديْ الجزيرة في يوم شهد مقتل 43 من المحتجين في ساحة التغيير أمام جامعة صنعاء، في هجوم قالت المعارضة إن الأمن والبلطجية يقفان وراءه، ونفت الحكومة الضلوع فيه.

وتعرض مكتب الجزيرة في اليمن سابقا لمضايقات عديدة تراوحت بين التهديد ومصادرة محتوياته، وحتى الاعتداء بالضرب على بعض العاملين فيه.

المصدر : الجزيرة