اشتباكات بالبحرين واعتقالات للمعارضة
آخر تحديث: 2011/3/17 الساعة 17:27 (مكة المكرمة) الموافق 1432/4/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/3/17 الساعة 17:27 (مكة المكرمة) الموافق 1432/4/13 هـ

اشتباكات بالبحرين واعتقالات للمعارضة

سيارة تتحرك عبر عوائق وضعها بعض المحتجين الشيعة في ضواحي المنامة (الفرنسية)

تجددت الاشتباكات بين المحتجين والشرطة البحرينية في مناطق تقع غربي العاصمة المنامة وسط تصاعد لحدة الأزمة السياسية التي تعصف بالبلاد منذ نحو شهر بعد اعتقال ستة من قادة المعارضة.

وقال مراسل الجزيرة نت في المنامة إن المواجهات دارت اليوم بين المتظاهرين والشرطة في مناطق جرحص والسنادس ودية ومنطقة البلاد القديم التي تقع بكاملها غربي العاصمة وسقط فيها عدد من الجرحى بين صفوف المتظاهرين.

وقال نشطاء حقوقيون إن عدة مئات من المحتجين سيروا مظاهرات في تلك المناطق بينما قامت الشرطة بإطلاق القنابل المدمعة عليهم وقامت بعض الآليات العسكرية بإغلاق مدخل منطقة دية.

وجاء ذلك بعد يوم من أعنف مواجهات تشهدها البلاد بين منذ اندلاع الأزمة والتي أدت إلى مقتل ستة أشخاص من الطرفين وجرح المئات وفض اعتصام المحتجين في ساحة دوار اللؤلوة وسط المنامة ومنطقة المرفأ المالي بالقوة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن حقوقيين قولهم إن قوى الأمن طوقت مركز السلمانية الطبي بالمنامة واستجوبت الداخلين إليه دون أن تمنعهم من دخوله. وقال التلفزيون الحكومي إن قوى الأمن نظفت المستشفى ممن أسمتهم المخربين.

وفي منطقة سترة الواقعة جنوبي العاصمة أبلغت الطبيبة أمينة حسن الوكالة ذاتها أن المركز الطبي بالبلدة تسلم 15 جريحا يعانون من آثار طلقات أصيبوا بها خلال مواجهات أمس ولم يتمكنوا من الوصول إلى المركز لأن قوى الأمن كانت قد أغلقت الطرق.

يُشار إلى أن وزير الصحة نزار بحارنة أعلن أمس استقالته من منصبه بعد أن اقتحمت الشرطة حرم المستشفى.

بيلاي استنكرت الاعتداء على الطواقم الطبية بالبحرين (رويترز)
بيلاي قلقة
إلى ذلك حثت مفوضة حقوق الإنسان بالأمم المتحدة اليوم بيلاي نافي على "كبح جماح قوات الأمن البحرينية".

وعبرت عن قلقها من تقارير واردة من هناك تتحدث عن أن قوات الأمن تقوم باعتقالات تعسفية وقتل وضرب المحتجين والعاملين في المجال الطبي بصورة اعتباطية والسيطرة على مستشفيات ومراكز طبية ووصفت ذلك بأنه "تصرف صادم وغير شرعي".

بدورها قالت منظمة العفو الدولية إنها تلقت تقارير عن إصابة بحرينيين بجراح وقيام الشرطة بمنعهم من دخول المراكز الطبية إلى جانب التعرض للطواقم الطبية ذاتها.

من جانب آخر أعلن متحدث باسم الجيش تقليص مدة حظر التجوال المفروض ببن المنطقة التجارية وجسر الشيخ عيسى بن سلمان ليصبح من الثامنة مساء وحتى الرابعة من صباح اليوم التالي بعد يوم من سريانه منذ الرابعة عصرا وحتى الثامنة من صباح اليوم التالي.

مشيمع اعتقل بعد أقل من شهر من عودته من المنفى (رويترز)
في هذه الأثناء قال التلفزيون الحكومي اليوم الخميس إنه تم اعتقال شخصيات معارضة بتهمة الاتصال بدول أجنبية والتحريض على القتل وإتلاف ممتلكات عامة وخاصة دون أن يذكر عدد من ألقي القبض عليهم.

اعتقال معارضين
جاء ذلك بعد إعلان جمعية الوفاق، وهي كبرى تنظيمات المعارضة الشيعية، وجمعية وعد السنية، عن اعتقال ستة من قادة المعارضة بينهم رئيس حركة حق حسن مشيمع وعبد الجليل السنكيس نائب الأمين العام للحركة وعبد الهادي المخوضر وحسن حداد، بالإضافة إلى الأمين العام لوعد إبراهيم شريف.

وكان مشيمع قد عاد من منفاه اللبناني يوم 26 فبراير/ شباط الماضي بعد أن ألغت الحكومة اتهامات وجهتها له بممارسة الإرهاب.

وشجبت وعد الإجراء التعسفي بحق أمينها العام وقالت إنه يهدف إلى تكميم الأفواه ومنع الكشف عن ممارسات النظام القمعية السافرة، وحملت النظام السياسي المسؤولية الكاملة عن سلامته وسلامة أسرته.

المصدر : الجزيرة + وكالات