لاجئ يحمل مساعدات إنسانية في مخيم برأس جدير على الحدود الليبية التونسية (الفرنسية)

وصل منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية رشيد كاليكوف، إلى العاصمة الليبية طرابلس أمس السبت بهدف التباحث مع مسؤولين ليبيين بشأن تقديم الإغاثة الإنسانية للمدنيين المتضررين من الصراع الدائر حاليا في البلاد.

وقالت الأمم المتحدة إن كاليكوف الذي يرافقه فريق قليل العدد، سيلتقي بمسؤولين من الحكومة الليبية لدراسة دخول العاملين في مجال المساعدات الإنسانية إلى البلاد وتقييم حجم الاحتياجات وتقديم الإغاثة للمتضررين.

وأوضح بيان صحفي للمنظمة الأممية أنه منذ "بداية الأزمة في 17 فبراير/شباط عبر المجتمع الدولي عن مخاوفه من صعوبة الوصول إلى مناطق متعددة في ليبيا، بما فيها تلك التي تشهد قتالا عنيفا".

من جهته قال وكيل وزارة الخارجية الليبية خالد الكعيم إن هذا الفريق "سيزور المستشفيات ويكون فكرة عن مخزوناتنا من المواد الغذائية والأدوية"، مؤكدا أن هذه المخزونات "تكفي ستة أشهر".

وقد غادر حوالي 260 ألف شخص -أغلبهم أجانب- الأراضي الليبية منذ بداية الأزمة التي أجبرت الأمم المتحدة على إطلاق نداء لجمع 160 مليون دولار أميركي لمساعدة المدنيين ومنهم الذين توجهوا إلى مصر وتونس.

181 ألف مصري غادروا ليبيا منذ بداية الأزمة (الأوروبية-أرشيف)

التناقص الكبير
وفي الشأن الإنساني، وصف مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية المصري السفير محمد عبد الحكم التناقص الكبير في أعداد عبور المصريين إلى الحدود الليبية إلى تونس بأنه غامض وغير واضح.

وقال عبد الحكم في مؤتمر صحفي، إنه رغم الحشود الضخمة من المصريين التي عبرت هذه الحدود ورغم وجود أكثر من مليون وربع مليون مصري ما زالوا في ليبيا، فإننا نلاحظ تناقصا بدرجة كبيرة وبشكل واضح في عدد العابرين إلى هذه الحدود حيث لم يتجاوز عددهم أول أمس 55 مصريا فقط.

وفي تفسيره لهذا التناقص، قال إن ذلك قد يرجع إلى حرص مواطني بلاده على عدم سلوك الطرق غير الآمنة.

وأوضح أن السلطات المصرية نجحت في إعادة 181 ألف مواطن مصري منذ بداية الأزمة في ليبيا حتى اليوم.

سفينتان ستغادران
وأشار عبد الحكم إلى أن هناك سفينتين ستغادران الإسكندرية اليوم الأحد في طريقهما إلى الموانئ البحرية الليبية لإعادة المصريين.

وأوضح أن الأولى استأجرتها قطر وكانت قد وصلت إلى الإسكندرية وعلى متنها 2135 مواطنا من ميناء مصراتة الليبي، ومن المنتظر أن تصله مرة أخرى في غضون الساعات القليلة القادمة، والثانية هي السفينة التركية "سام صن" التي من المنتظر عودتها بعد يومين إلى ميناء طرابلس.

وأضاف المسؤول المصري أن مطار القاهرة استقبل أمس 1560 مواطنا قادمين من ليبيا وتونس، إضافة إلى 55 مواطنا نقلتهم طائرة عسكرية أميركية من مطار جربة التونسي.

المصدر : وكالات