جانب من المظاهرات بميدان التحرير للمطالبة برحيل الرئيس المصري (الفرنسية-أرشيف)
قال رئيس تحرير صحيفة "24 ساعة" سمير رجب إن الفتاة التي ظهرت في برنامج "48 ساعة" على قناة المحور الفضائية خلال مظاهرات مصر تحت مسمى "ناشطة سياسية" وادعت أنها تدربت على أيدي إسرائيليين في أميركا وقطر من أجل إحداث فوضى في مصر هي صحفية في صحيفة "24 ساعة" اسمها نجاة عبد الرحمن وأن ما قالته كذب.
 
وذكر رجب لمجلة الشباب أن المحررين بصحيفة "24 ساعة" أبلغوه أنهم تعرفوا على الصحفية التي لم تسافر يوما إلى الولايات المتحدة رغم إدخال المؤثرات الصوتية والبصرية على صورتها خلال البرنامج، وأنها اعترفت له أن فريق إعداد البرنامج اتفق معها على أن تقول ما قالته ضمن دفاعهم عن الحكومة ونقدهم لمتظاهري التحرير.
 
وقال إن هذه الصحفية موجودة في الصحيفة منذ ثلاث سنوات وهي عضو نقابة الصحفيين، وأنه أعطاها إجازة بدون مرتب وحوّلها إلى التحقيق، تمهيدا لإحالتها إلى لجنة خماسية، للبت في فصلها، وأبلغ نقيب الصحفيين بما حدث منها وموقف الصحيفة حتى لا يقال أنه فصل تعسفي.

المصدر : الجزيرة