الغنوشي: حريصون على أهداف الثورة
آخر تحديث: 2011/2/27 الساعة 06:39 (مكة المكرمة) الموافق 1432/3/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/2/27 الساعة 06:39 (مكة المكرمة) الموافق 1432/3/25 هـ

الغنوشي: حريصون على أهداف الثورة

الغنوشي: اتخذنا إجراءات عملية للقطيعة مع الماضي (الفرنسية-أرشيف)

أكد رئيس الحكومة المؤقتة في تونس محمد الغنوشي حرص حكومته على تحقيق أهداف الثورة التونسية، معلنا أن الأسبوع المقبل سيكون حاسما في إبراز خريطة طريق لتونس في الفترة القادمة، ومؤكدا أن "الشعب سيقول كلمته في ذلك".
 
وكان نحو خمسين ألف متظاهر احتشدوا السبت في ساحة القصبة في العاصمة التونسية للتعبير عن رفضهم استمرار الحكومة المؤقتة، التي قالوا إنها أخفقت في تحقيق الحد الأدنى من مطالب الثورة، واتهموها بأنها امتداد لنظام بن علي.
 
وقال الغنوشي للجزيرة ردا على سؤال عما إذا كانت حكومته ستتقدم باستقالتها استجابة لمطالب المتظاهرين، "المسألة ليست مسألة استقالة حكومة، ولدينا الآن فرصة تاريخية لتحقيق الانتقال إلى الديمقراطية، ونحن نسعى لتحقيق ذلك بالتشاور مع الأحزاب والمنظمات والاتحاد العام للشغل حتى نكوّن رؤية مشتركة للفترة القادمة تحقق أهداف الثورة".
 
وأوضح أن حكومته اتخذت إجراءات عملية للقطعية مع الماضي ومنها مصادرة أملاك المسيرين السابقين وإطلاق سراح السجناء السياسيين وتفعيل قانون العفو التشريعي العام وتحسين ظروف عيش العائلات الفقيرة وتحسين أجور ذوي الأجور الضعيفة.
 
كما أكد حرص حكومته على إجراء إصلاحات سياسية والإعداد للانتخابات، مشيرا إلى أن هناك "عملية مدبرة" لإعاقة عمل الحكومة المؤقتة.
 
الاشتباكات في العاصمة تونس أسفرت عن وقوع ثلاثة قتلى (رويترز) 
عصابات
وقال الغنوشي إن هناك "عصابات تصول وتجول لنشر الفوضى والسرقة وضرب المصالح الحيوية للدولة".
 
وأشار في هذا الصدد إلى "الانفلات الأمني الذي حدث في مظاهرات القصرين وفي حي القصبة في تونس العاصمة حيث قام مندسون بأعمال عنف وتخريب وفوضى، وتم اعتقال 80 شخصا تجرى معهم التحقيقات حاليا لمعرفة من يقف وراء الأحداث".

وكان التلفزيون التونسي بث تصريحا لأحد المتحدثين باسم منظمي الاحتجاجات تضمن دعوة للإعدام بحق رئيس الحكومة الانتقالية محمد الغنوشي.
 
وتعليقا على ذلك قال الغنوشي إنه يشعر "بالألم والحسرة من تصرف التلفزة الوطنية التي يفترض أن تكون لها أخلاقيات وقواعد مهنية تحكم عملها وحد أدنى من الموضوعية في تقديم المعلومة".
 
وكانت وزارة الداخلية التونسية أعلنت أن ثلاثة قتلى سقطوا السبت في اشتباكات دارت بين قوات الأمن ومتظاهرين في محيط شارع الحبيب بورقيبة في العاصمة تونس.
المصدر : الجزيرة

التعليقات