عمر سليمان عُيّن نائبا لمبارك قبل تنحيه بضغط من الثورة المصرية (الأوروبية-أرشيف) 

كشف وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط أن عمر سليمان نائب الرئيس المخلوع حسني مبارك نجا من محاولة اغتيال في الأيام الأولى من الشهر الجاري.

وفي رده على سؤال أثناء حديث تلفزيوني عن مدى صحة محاولة اغتيال سليمان أكد أبو الغيط "أنها كانت صحيحة".

وأضاف أنه شاهد السيارة التي كان يستقلها السيد سليمان والتي تعرضت لهجوم بالرصاص في منطقة منشية البكري على يد مجموعة تستقل سيارة إسعاف في محاولة لاغتياله.

وبين أبو الغيط أن المسلحين كانوا يستقلون سيارة إسعاف مسروقة وأن أحد حراس سليمان قتل وأصيب حارس آخر والسائق بجروح.

وكان مصدر أمني مصري بارز قد نفى يوم الخامس من الشهر الجاري تقارير وردت في وسائل الإعلام الأميركية أفادت تعرض سليمان لمحاولة اغتيال.

تجدر الإشارة إلى أن حسني مبارك أعلن في 29 من يناير/كانون الثاني تعيين سليمان نائبا له، في أول خطوة من نوعها منذ وصوله إلى الحكم قبل ثلاثة عقود.

وكلف مبارك -قبل أن تجبره الثورة الشعبية على التنحي- سليمان بإجراء حوار مع المعارضة حول القضايا المتصلة بالإصلاح الدستوري والتشريعي.

المصدر : وكالات