البحرين تتوجه لإلغاء مقاضاة رياضيين
آخر تحديث: 2011/12/8 الساعة 18:27 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/12/8 الساعة 18:27 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/13 هـ

البحرين تتوجه لإلغاء مقاضاة رياضيين

السلطات البحرينية تحاكم 64 رياضيا شاركوا في الاحتجاجات (الفرنسية-أرشيف)

تعهدت البحرين بوقف محاكمة رياضيين لمشاركتهم في الاحتجاجات التي شهدتها المملكة في وقت سابق من هذا العام.

ونقلت وكالة أنباء البحرين مساء أمس الأربعاء عن النائب العام قوله إن النيابة قررت تقديم طلب بوقف سير الدعوى إلى المحكمة المختصة بنظر قضية الرياضيين الذين شاركوا في أحداث فبراير/شباط ومارس/آذار 2011 والمتهمين بالاشتراك في مسيرات والتجمهر والتحريض على كراهية نظام الحكم.

وبينما لم تحدد أيّا من الشخصيات الرياضية التي سيشملها القرار، قالت الوكالة إن قرار وقف سير الدعوى استند إلى دعوة ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة "بالترفع عمن أساء".

وأصدرت محكمة عسكرية الأحد الماضي حكما على لاعب كمال الأجسام ولاعب كرة قدم ولاعب كرة سلة، وجميعهم مثلوا البحرين دوليا، بالسجن لمدة عام لمشاركتهم في الاضطرابات.

وقال المحامي محسن العلوي إن هناك 64 رياضيا يحاكمون وإن غالبية القضايا لم يبت فيها بعد، واعتبر أن القرار بوقف السير في الدعوى يعني أن الإدانات التي صدرت بالفعل ما زالت قائمة وأن كل الاتهامات يمكن تفعيلها في المستقبل.

ومن ناحية أخرى أشار المحامي العام الأول إلى أن النيابة العامة ستستمر في مباشرة الدعوى الجنائية في القضايا الخاصة بالمعلمين لاختلاف موقفهم القانوني.

وأشار إلى ثبوت "إخلالهم برسالة التعليم المنوطة بهم والنيل من قدسيتها، باستعمالهم الوظيفة في نشاط سياسي غير مشروع واستغلالهم تلامذتهم في هذه الممارسات التي تتنافى مع المبادئ التربوية المفترض توفرها في المعلمين، وتعطيلهم عمداً سير العملية التعليمية دون اعتبار لمصلحة الطلاب".

وحسب النتائج التي توصلت إليها لجنة تقصي الحقائق في الأحداث التي عرفتها البلاد، فإن 3000 شخص اعتقلوا وأكثر من 4000 فقدوا وظائفهم، في حين تعرض المئات لمعاملة سيئة وهم رهن الاحتجاز وذلك بوقوعهم ضحية لانتهاكات جنسية وصدمات كهربائية.

المصدر : رويترز

التعليقات