الحكومة الليبية تحدد أولوياتها
آخر تحديث: 2011/12/5 الساعة 06:42 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/12/5 الساعة 06:42 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/10 هـ

الحكومة الليبية تحدد أولوياتها

عبد الرحيم الكيب سيقود حكومة مشكلة من 24 وزيرا (رويترز-أرشيف)

استكملت الحكومة الليبية الانتقالية أداء القسم في العاصمة طرابلس بمجموعة من الوزراء أمام رئيسها عبد الرحيم الكيب ورئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل، الذي أوضح أن أولويات الحكومة الجديدة تتمثل في التكفل بأسر ضحايا الثورة الليبية ومتابعة علاج الجرحى والسعي لإعادة إدماج الثوار في المجتمع.

وأدى ثمانية وزراء اليمين مساء الأحد من بينهم وزير الدفاع أسامة الجويلي ووزير النفط عبد الرحمن بن يزة ووزير الشباب والرياضة فتحي تريل الذي أدى اعتقاله في فبراير/شباط الماضي إلى اندلاع الثورة الليبية.

وأوضح مصطفى عبد الجليل أن أولويات الحكومة الجديدة تتمثل في التكفل بأسر ضحايا الثورة الليبية ومتابعة علاج الجرحى والسعي لإعادة إدماج الثوار في المجتمع.

ومن جانبه اعتبر وزير الدفاع أسامة الجويلي أن من بين أهم التحديات التي تواجهها الحكومة الجديدة توحيد فصائل الثوار تحت راية المجلس العسكري.

وبدوره قال مصطفى أبو شاقور نائب رئيس الوزراء إن الحكومة مطالبة بالحفاظ على استثمارات الشعب الليبي في الخارج، مضيفا أنه تم تكليف مجموعة من الوزراء بالتعاون مع مصرف ليبيا المركزي لحصر تلك الاستثمارات ورفع التجميد عنها.

وأشار في هذا الخصوص إلى أن مجموعة أخرى من الوزارات -من بينها وزارة الخارجية- ستتعاون بخصوص رفع التجميد عن الأموال والاستثمارات الليبية في الخارج.

وفي رده على سؤال يتعلق بالتأخر في رفع التجميد عن الأموال الليبية في  الخارج، قال إن هذه العملية تتم عن طريق الأمم المتحدة وإن القرار رقم 1973 الصادر عن الأمم المتحدة وضع مجموعة من الآليات المتبعة لرفع هذا التجميد.

وأشار إلى أن الحكومة قامت في هذا الشأن بتشكيل لجنة برئاسة رئيس  الوزراء وعضوية عدد من الوزراء للتعاون مع الأمم المتحدة بهذا الخصوص.

وتقود الحكومة الانتقالية المشكلة من 24 وزيرا ليبيا -التي ما زالت تتعافى من حرب انتهت بالإطاحة بالعقيد الراحل معمر القذافي- حتى انتهاء الانتخابات التي ستجرى خلال سبعة أشهر.

المصدر : وكالات