خالد مشعل خلال لقائه مع الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي (الفرنسية) 

أنس زكي–القاهرة

غادر رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) خالد مشعل القاهرة مساء أمس السبت، بعدما التقى مدير المخابرات المصرية الوزير مراد موافي في ختام زيارة استمرت عدة أيام، وشملت التوقيع مع بقية الفصائل الفلسطينية على آليات لتنفيذ اتفاق الوفاق الوطني الفلسطيني تحت رعاية مصرية.

وعلمت الجزيرة نت أن لقاء مشعل وموافي استمر أكثر من ساعتين، وشمل البحث في سبل المحافظة على الزخم الذي تحقق على طريق المصالحة الفلسطينية بتوقيع اتفاق القاهرة للوفاق الوطني، مع تأكيد ضرورة تطبيق الاتفاق بشكل عملي على أرض الواقع في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة.

وقال مدير مركز الدراسات الفلسطينية بالقاهرة إبراهيم الدراوي للجزيرة نت إن اللقاء تناول أيضا البحث في سبل مخاطبة المجتمع الدولي والأوروبي، خصوصا من أجل دعم القضية الفلسطينية في كل المحافل الدولية، استفادة من التطور الأخير المتمثل في تفعيل اتفاق المصالحة.

وأضاف الدراوي أن مشعل وجه الشكر لمصر ومخابراتها العامة خصوصا على دورها الكبير في رعاية المصالحة، وفي دعم القضية الفلسطينية بشكل عام.

ومن جهة أخرى، كشف الدراوي أن الجولة الخارجية لرئيس الحكومة الفلسطينية المقالة في غزة إسماعيل هنية -التي أعلنها قبل أيام- ستبدأ اليوم الأحد بزيارة القاهرة، ثم تشمل عددا من الدول العربية والإسلامية من بينها قطر وتركيا والسعودية، إضافة إلى عدة دول أخرى.

يشار إلى أن مشعل التقى الجمعة مع الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي، حيث بحث الرجلان آفاق المصالحة والدعم العربي للقضية الفلسطينية في مختلف المحافل الدولية.

المصدر : الجزيرة