الأمم المتحدة: صالح يغادر اليمن للعلاج
آخر تحديث: 2011/12/22 الساعة 10:00 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/12/22 الساعة 10:00 (مكة المكرمة) الموافق 1433/1/27 هـ

الأمم المتحدة: صالح يغادر اليمن للعلاج

جمال بن عمر (يسار) قال إن العمل جار لترتيب مغادرة الرئيس صالح البلاد (رويترز)

 قال مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إن الرئيس علي عبد الله صالح يحتاج للعلاج في الخارج وإن الترتيبات ذات الصلة مستمرة، محذرا في الوقت نفسه من أن الوضع السياسي القائم لا يزال مضطربا.
 
ونقلت مصادر إعلامية عن جمال بن عمر قوله في جلسة لمجلس الأمن الدولي الأربعاء إن الرئيس علي صالح يحتاج إلى علاج طبي في الخارج موضحا أن العمل جار في الوقت الراهن لاتخاذ الترتيبات اللازمة لتأمين مغادرته البلاد لهذا الغرض.


 
يشار إلى أن الرئيس علي صالح كان قد تلقى علاجا مطولا في السعودية جراء تعرضه لإصابات شديدة في يونيو/حزيران الماضي بسبب تفجير وقع في جامع النهدين داخل القصر الرئاسي في صنعاء، تسبب أيضا في مقتل مسؤولين يمنيين وإصابة آخرين.
 
مطالب بإحالة ملف صالح إلى الجنايات الدولية (الجزيرة)
الاتفاق
وأضاف المبعوث الأممي أن الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين المعارضة والرئيس صالح استنادا إلى المبادرة الخليجية ينفذ بشكل تدريجي.
 
وعلى الرغم من تأكيده على الثقة بإجراء الانتخابات اليمنية في موعدها، حذر جمال بن عمر من أن الموقف الراهن في اليمن لا يزال مضطربا للغاية.


 
وأوضح أن مسلحي تنظيم القاعدة نشيطون وكسبوا أرضا في جنوب اليمن خلال الاضطرابات الشعبية والفراغ السياسي هناك، معتبرا أن المسلحين استغلوا "بمهارة فائقة" الشكاوى الشعبية من الحكومة بسبب نقص الكهرباء والخدمات الحكومية.


 
وعرض بن عمر على مجلس الأمن فترة الانتقال الأولى التي تستمر 60 يوما وتنتهي بإجراء الانتخابات في فبراير/شباط المقبل، والخطوات التي تم تنفيذها حتى الآن بما في ذلك تشكيل حكومة وحدة وطنية وإرسال خمسة من مسؤولي الانتخابات التابعين للأمم المتحدة لمساعدة السلطات في اليمن.


 
وكان الرئيس صالح قد وقع الشهر الماضي في العاصمة السعودية بحضور الملك عبد الله بن عبد العزيز على المبادرة الخليجية لحل الأزمة اليمنية.
 
وبموجب الاتفاق جرى نقل سلطات الرئيس اليمني إلى نائبه عبد ربه منصور هادي على أن يظل رئيسا شرفيا للبلاد لمدة تسعين يوما حتى يجري اختيار رئيس جديد.
 
ويتضمن الاتفاق أيضا منح صالح حصانة من الملاحقة القضائية، وهو البند الذي يلقى اعتراضات واسعة داخل اليمن.
المصدر : وكالات

التعليقات