الجيش الإسرائيلي شن حملات دهم واسعة بالخليل شملت اقتحام منازل سكنية (الفرنسية)

اعتقل الجيش الإسرائيلي اليوم الأربعاء في الضفة الغربية خمسة فلسطينيين بينهم عضو في المجلس التشريعي الفلسطيني عن حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وقالت زوجة النائب أيمن دراغمة -في اتصال هاتفي مع الجزيرة نت- إن قوة كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت منزله في مدينة طوباس شمالي الضفة في ساعة مبكرة من فجر الأربعاء واعتقلته.

وكان الجيش الإسرائيلي أطلق سراح دراغمة قبل أكثر من عام بعدما أمضى عشرين شهرا في السجون الإسرائيلية.

وأوضحت مصادر أن قوات الجيش أخضعت دراغمة للتحقيق وعبثت بمحتويات منزله قبل أن تقتاده إلى جهة مجهولة.

أيمن دراغمة
وباعتقال دراغمة يرتفع عدد نواب المجلس التشريعي الفلسطيني المعتقلين لدى إسرائيل إلى 23 نائبا، بينهم عشرون من حركة حماس واثنان من حركة فتح إضافة إلى الأمين العام للجبهة الشعبية أحمد سعدات، حسب ما أفاد مكتب رئيس المجلس التشريعي.

كما اعتقلت قوات الجيش الإسرائيلي أربعة فلسطينيين في الخليل جنوب الضفة الغربية بعد شن حملة دهم واسعة فيها شملت اقتحام منازل سكنية.

من جهة أخرى أصيب شاب فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي على الأطراف الشرقية لمدينة غزة.

حرق المسجد
في سياق منفصل ذكرت الإذاعة الإسرائيلية العامة أن الشرطة تشتبه في حرق مسجد غربي مدينة القدس مما أدى إلى إحداث أضرار كبيرة في إحدى غرفه.

وأوضحت المصادر أن شعار (جباية الثمن) وجد مكتوبا على المسجد وهو ذات الشعار الذي عادة ما يكتبه المستوطنون على المساجد والممتلكات العربية التي يعتدون عليها، إلى جانب أسماء عدة مستوطنات عشوائية مهددة بالإخلاء.

وشهدت الضفة الغربية خلال الشهور الأخيرة حوادث حرق لمساجد وكتابة شعارات عنصرية على جدران بعضها اتهم الفلسطينيون المستوطنين بالوقوف خلفها.

المصدر : وكالات