جوبيه أعرب عن "تأثره الشديد" بشخصية توكل كرمان عندما التقاها أمس بباريس (الفرنسية)

اعتبر عبده الجندي -نائب وزير الإعلام اليمني- أمس أن تصريحات وزير الخارجية الفرنسي آلان جوبيه بشأن إمكانية درس الاتحاد الأوروبي تجميد أموال الرئيس اليمني علي عبد الله صالح ومعاونيه "استفزازية".

وقال الجندي إن مثل هذه الخطوة من فرنسا -العضو الدائم في مجلس الأمن الدولي- "سابقة لأوانها" فيما تتواصل المفاوضات بشأن الحل مع مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن جمال بن عمر الذي ينتظر وصوله إلى صنعاء "قبل نهاية الأسبوع".

وكان وزير الخارجية الفرنسي آلان جوبيه أعلن الاثنين أن أوروبا ستبحث في الأسبوع القادم تجميد أصول الرئيس اليمني علي عبد الله صالح ومعاونيه.

وأضاف أنه يدرس مع شركائه الأوروبيين إمكانية فرض عقوبات مثل تجميد ودائع شخصيات يمنية تدعم القمع.

وأشار جوبيه -عقب لقائه في باريس الناشطة اليمنية توكل كرمان الفائزة بجائزة نوبل للسلام- إلى أنه سيتم بحث تجميد الأصول في أسرع وقت ممكن، وأوضح أن المسألة مدرجة على جدول أعمال اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في بروكسل الأسبوع القادم.

وطلب مجلس الأمن الدولي في قرار اتخذه في 21 أكتوبر/تشرين الأول من صالح توقيع المبادرة الخليجية التي تنص على استقالته مقابل منحه وأقاربه حصانة.

ويرفض الرئيس صالح الاستقالة رغم المظاهرات التي تهز اليمن منذ يناير/كانون الثاني وقتل خلالها مئات الأشخاص وأصيب الآلاف بجروح.

وأعرب جوبيه من جهة أخرى عن "تأثره الشديد" بشخصية توكل كرمان، منوها "بالإشعاع الذي ينضح منها وبعزمها على مواصلة معركتها وبصفاء تعبيرها وتفكيرها".

 

وأعرب أيضا عن "تأثره" عندما أثارت، أثناء حديثها عن قيمها، الشعار الفرنسي "حرية وعدالة وأخوة". وأضاف "قالت لي أيضا كم ينتظر منا الشباب اليمني، وعن تضامن الديمقراطيات".

المصدر : الفرنسية