مظاهرات بجمعة "السلمية خيارنا" باليمن
آخر تحديث: 2011/11/4 الساعة 14:16 (مكة المكرمة) الموافق 1432/12/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/11/4 الساعة 14:16 (مكة المكرمة) الموافق 1432/12/9 هـ

مظاهرات بجمعة "السلمية خيارنا" باليمن


دعا شباب الثورة في اليمن إلى الخروج في مظاهرات اليوم تحت شعار جمعة "السلمية خيارنا", وذلك بينما اندلعت اشتباكات بين قبائل مسلحة وقوات موالية للرئيس علي عبد الله صالح في مديرية أرحب شمال العاصمة صنعاء.

وذكرت مصادر محلية أن القوات التابعة لصالح قصفت المنطقة بالمدفعية.

وكان الآلاف قد تظاهروا أمس في عدد من المدن للتعبير عن رفض أي تسوية سياسية مع الرئيس صالح وللتنديد بما وصفوها الجرائم التي ترتكبها قواته بحق المدنيين.

كما تظاهر الآلاف في عدد من المحافظات للتنديد بالجرائم التي تُتهم قوات صالح بارتكابها بحق المدنيين. وطالب المتظاهرون بمحاكمة صالح وعائلته لدى محكمة العدل الدولية بتهمة قتل المتظاهرين وقصف مناطق سكنية في صنعاء وتعز وأرحب.

وفي العاصمة صنعاء أصيب 15 متظاهراً عندما دهس أحد البلاطجة بسيارته مشاركين في مظاهرة سلمية كانت تجوب شوارع العاصمة.

وذكر مراسل الجزيرة في صنعاء أن مظاهرات اليوم تشمل ثلاثين من ساحات التغيير في مختلف المحافظات اليمنية, مشيرا إلى أن الثوار يحرصون على رفع شعارات تؤكد سلمية المظاهرات.

مزيد من الضحايا سقطوا في عنف متواصل باليمن (رويترز)
وقال إن شعار "السلمية خيارنا" يحمل دلالة رمزية للحيلولة دون انجرار أي من الثوار أو المسلحين الموالين لهم نحو العنف.

حديث الهدنة
ويأتي ذلك رغم هدنة أعلنتها السلطات اليمنية عبر وسائل الإعلام الرسمية حيث قالت مصادر رفيعة طبقا لوكالة الأنباء الألمانية "لا وجود للهدنة ولا نعلم عنها شيئا".

وكانت الحكومة اليمنية والمعارضة وقعتا في 25 أكتوبر/تشرين الأول المنصرم اتفاقا لوقف إطلاق النار في صنعاء واتفق الجانبان على الإفراج عن معتقلين لدى كل منهما.

وقالت اللجنة المفوضة من قبل الرئيس اليمني لتثبيت التهدئة وإنهاء المظاهر المسلحة في صنعاء إنها توصلت إلى اتفاق بوقف إطلاق النار في العاصمة.

وبحسب اللجنة جاء الاتفاق بهدف "تنفيذ أعمال اللجنة بالتهدئة وإزالة المظاهر المسلحة وبما يضمن تأمين العاصمة صنعاء والحفاظ على السكينة العامة وأرواح وممتلكات المواطنين".

كما يهدف الاتفاق "لإزالة كل المظاهر المسلحة منها، ورفع النقاط والحواجز والمتاريس وإخلاء المباني والعمارات والمدارس والمنشآت العامة من أي تواجد مسلح".

المصدر : الجزيرة + وكالات

التعليقات