تسببت العواصف بخسائر في الممتلكات وغرق قوارب الصيد والسيارات (الأوروبية)

قتل 14 شخصا وأصيب 200 آخرون في سلطنة عمان بعد اجتياح عاصفة استوائية البلاد تسببت في خسائر مادية قيمتها 50 مليون دولار على الأقل، بحسب متحدث باسم أجهزة الإنقاذ.

وغمرت مياه الأمطار -التي صاحبت العاصفة التي بدأت يوم الثلاثاء- أجزاء كثيرة من البلاد وفي بعض المناطق، وبلغ منسوب المياه 1.8 متر, مما أدى إلى إجلاء 60 مريضا من مستشفيين بواسطة طائرات مروحية تابعة للحكومة.

وقال شهود عيان إن مياه الأمطار التي غمرت الطرق السريعة الرئيسية جرفت السيارات, ووقف بعض السائقين على أسقف سياراتهم حتى لا تغرقهم المياه.

وقالت الشرطة في بيان إنه تم تسجيل مقتل عدد من الأشخاص بعدد من المحافظات نتيجة عبور هؤلاء الأشخاص بمركباتهم في الأودية بعد هطول الأمطار نتيجة المنخفض الجوي الذي تشهده السلطنة حاليا.

وأدت العواصف في ولاية سدح في جنوب البلاد إلى حدوث خسائر في بعض الممتلكات, مثل غرق قوارب صيد وسيارات وهدم بعض جدران المنازل، بالإضافة إلى قطع الطرق وانقطاع في التيار الكهربائي.

وأكد مكتب الأرصاد الجوية أن العاصفة ستستمر حتى يوم السبت.

يذكر أنه في العام الماضي ضرب عمان الإعصار فيت الذي قتل نحو 50 شخصا في مناطق متفرقة من السلطنة.

المصدر : وكالات