أحمد عز يقضي عقوبة بالسجن لعشر سنوات (الأوروبية)

أحالت نيابة أمن الدولة في مصر اليوم الخميس أحد رموز النظام المصري السابق ورجل الأعمال أحمد عز إلى محكمة جنايات القاهرة بتهمة غسيل أموال تقدر بأكثر من مليار دولار.

وقال مصدر قضائي إن أمين التنظيم السابق للحزب الوطني الديمقراطي المنحل أحمد عز الذي يقضي بالفعل عقوبة بالسجن على قضية أخرى، قام بغسيل أموال تقدر بمليار وثمانين مليون دولار من خلال جريمتي التربح والاستيلاء على المال العام.

وأضاف المصدر أن التحقيقات التي أجريت مع المتهم كشفت أنه استثمر جزءا من هذه الأموال في تأسيس شركات باسمه وباسم زوجته وأولاده، وأجرى تحويلات من تلك الأموال من حساب شركاته الخاصة لحساب شركات مجموعة العز القابضة للصناعة والاستثمار.

كما أجرى عز تحويلات مصرفية لحسابه الشخصي ولحساب شركات مملوكة له في الخارج.

وكانت محكمة جنايات الجيزة حكمت في سبتمبر/أيلول الماضي على عز بالسجن لمدة عشر سنوات وتغريمه 330 مليون جنيه مصري (نحو 55 مليون دولار) لإدانته بالحصول بطريقة غير مشروعة على أكثر من رخصة لإقامة مصانع حديد في محافظة السويس شرق القاهرة.

يشار إلى أن مئات المصريين تقدموا عقب إسقاط نظام الرئيس المخلوع حسني مبارك في فبراير/شباط السابق ببلاغات إلى السلطات اتهمت وزراء ومسؤولين سابقين ورجال أعمال بالفساد، منهم رئيسا الوزراء السابقان أحمد نظيف وعاطف عبيد وآخرون، وصدرت أحكام بحق بعضهم، في حين ما زالت قضايا أخرى قيد التحقيق.

وكان أبرز مطالب الثورة التي استمرت 18 يوما تطهير البلاد من الفساد، حيث ما زالت السلطات تنظر في المزيد من الاتهامات لمسؤولين سابقين ورجال أعمال بالفساد.

المصدر : وكالات