عباس كان في استقبال عبد الله الثاني في رام الله بالضفة الغربية (الفرنسية)

وصل العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني اليوم الاثنين إلى مدينة رام الله في الضفة الغربية في زيارة نادرة يجري خلالها مباحثات مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وحطت طائرة مروحية تقل ملك الأردن في المقاطعة مقر الرئاسة الفلسطينية، حيث كان في استقباله عباس وكبار المسؤولين  الفلسطينيين. وقام العاهل الأردني بوضع إكليل من الزهور على ضريح الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات.

وتعد هذه المرة الأولى التي يقوم فيها الملك عبد الله الثاني بزيارة رام الله بعد تولي الرئيس الفلسطيني محمود عباس رئاسة السلطة الفلسطينية عام 2005.

وقال مسؤول في القصر الأردني "إن الزيارة تأتي في إطار دعم الأردن للسلطة الفلسطينية والشعب الفلسطيني من أجل الحصول على الحقوق الوطنية والدولة المستقلة".

من جهته ذكر نمر حماد مستشار الرئيس الفلسطيني أن "زيارة العاهل الأردني في هذا التوقيت هي في غاية الأهمية، متابعا القول "إنه سيتم خلال الزيارة بحث كافة التطورات السياسية التي تجري بيننا وبين المجتمع الدولي".

وقال مسؤول فلسطيني كبير طلب عدم الكشف عن اسمه "إن الزعيمين سيعقدان مؤتمرا صحافيا في مقر الرئاسة برام الله حول آخر المستجدات السياسية".

وكان محمود عباس استقبل أمس الأحد المبعوث الأميركي وليام بيرنز الذي من المقرر أن يجري محادثات مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في القدس اليوم الاثنين.

ونقلت صحيفة معاريف الإسرائيلية أن المهمة "العاجلة" لبيرنز تقررت بعد إعلان لقاء في الرابع والعشرين أو الخامس والعشرين من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري في القاهرة بين عباس ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل.

المصدر : وكالات