جانب من احتجاجات حول ارتفاع الأسعار في السودان (الجزيرة)
قال السفير البريطاني لدى السودان نيكولاس كاي إنه سيواصل الكتابة في مدونته، رغم احتجاجات الحكومة السودانية على تدوينة له في الفترة الأخيرة انتقد فيها الأزمة الاقتصادية في السودان.

وكتب كاي الشهر الماضي في مدونته أنه لا يستغرب اندلاع المظاهرات الاحتجاجية في السودان بسبب ارتفاع السلع الغذائية "في بلد يتفشى فيه الجوع"، وهو ما جعل الخارجية السودانية توجه له استدعاء.

لكن كاي أعرب عن سروره بأن الكتابة على مدونته أدت إلى مناقشة بعض القضايا الهامة، على حد قوله, وأضاف أنه سيكتب مجددا في مدونته، وهو يتطلع إلى مواصلة النقاش حول القضايا الهامة.

وقد أثارت مدونة كاي التي تنشر بانتظام على موقع السفارة على الإنترنت نقاشا على مواقع التواصل الاجتماعي, لكنها لاقت إدانة من وسائل الإعلام الموالية للحكومة السودانية.

ويذكر أن تناول قضية ارتفاع الأسعار يثير قلق الحكومة السودانية التي تمكنت حتى الآن من تفادي ثورة ما يعرف بالربيع العربي, لكن الاحتجاجات ما فتئت تتزايد بسبب ارتفاع أسعار المواد الغذائية.

المصدر : رويترز