بروجردي (يسار) يتهم الجامعة العربية بالسعي لإشعال حرب أهلية في سوريا (الفرنسية-أرشيف)

اتهمت إيران
جامعة الدول العربية باستهداف إشعال حرب أهلية في سوريا، ووصفت تعليق عضوية دمشق في الجامعة بأنه "خطأ تاريخي".

 

وقال رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني (البرلمان) علاء الدين بروجردي أمس الجمعة خلال زيارة لتركيا إن الأسلوب الذي تستخدمه الجامعة العربية في تعاملها مع الملف السوري يهدف إلى التسبب بحرب أهلية في سوريا، وهذه الحرب الأهلية قد تقود إلى زعزعة الاستقرار في المنطقة ككل.

 

ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن بروجردي قوله -خلال مؤتمر صحفي عقده في أنقرة- إن الحل الأفضل لسوريا هو تسريع الإصلاحات التي بدأها الرئيس بشار الأسد.

 

ورداً على سؤال عن رأي إيران بسياسة تركيا تجاه سوريا، قال بروجردي إن بإمكان تركيا أن تجري مشاورات مع إيران بشأن سوريا وأن تلعب دوراً بنّاء أكثر في الموضوع.

 

وقال محمد جواد لاريجاني -مستشار المرشد الأعلى علي خامنئي- في نيويورك الأسبوع الماضي إن "أفضل حل هو ترك الشأن السوري للسوريين", مجددا رفض بلاده لأي تدخل دولي في الأزمة السورية.

 

واتهم لاريجاني الولايات المتحدة وبلدانا غربية أخرى بتزويد المعارضة السورية بالأسلحة, وهو الاتهام الذي وجهته كذلك دمشق إلى الولايات المتحدة وحلفائها.

 

وكانت الجامعة العربية قد اتخذت قرارا بتعليق عضوية سوريا فيها لحين التزام الأخيرة ببنود الورقة العربية التي تدعو لوقف العنف ضد المدنيين وسحب الآليات العسكرية من المدن والأرياف، والسماح بدخول مراقبين من الجامعة لتفقد الوضع ميدانيا وللتأكد من التزام دمشق بالاتفاق.

المصدر : وكالات