جبريل: انتخابات بليبيا بعد ثمانية أشهر
آخر تحديث: 2011/10/22 الساعة 18:58 (مكة المكرمة) الموافق 1432/11/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/10/22 الساعة 18:58 (مكة المكرمة) الموافق 1432/11/26 هـ

جبريل: انتخابات بليبيا بعد ثمانية أشهر

جبريل قال إن الأولوية يجب أن تمنح لتجميع الأسلحة من الشوارع (الجزيرة-أرشيف) 

توقع رئيس المكتب التنفيذي بالمجلس الانتقالي الليبي محمود جبريل أن تجري أول انتخابات تأسيسية بعد ثمانية أشهر كحد أقصى، مشيرا إلى أنه سيستقيل اليوم.

 وأضاف -خلال مشاركته بالمنتدى الاقتصادي العالمي بالأردن- أن الأولوية الآن يجب أن تمنح لتجميع الأسلحة من الشوارع وإعادة الاستقرار والنظام، مشيرا إلى أن "هذه ليست عملية سهلة".

وتابع "أول انتخابات يجب أن تجري خلال ثمانية شهور بحد أقصى لتأسيس مجلس وطني ليبي، وهو كيان أشبه بالبرلمان، وهذا المجلس الوطني ستكون له مهمتان: صياغة دستور يجري الاستفتاء عليه وتشكيل حكومة مؤقتة تستمر لحين إجراء أول انتخابات رئاسية".

وأبلغ جبريل وكالة رويترز أنه سيتنحى "اليوم" في خطوة اعتزم اتخاذها بمجرد سيطرة الحكومة على البلاد بالكامل. وقال إن مقتل القذافي جعله يشعر "بالراحة وبأنه ولد من جديد".

وفي تعليقه على شعور الكثيرين بالاستياء من رؤية جثمان معمر القذافي وهو ملطخ بالدماء والرصاص يخترق جسده، قال جبريل "الناس في الغرب لا يفهمون العذاب والألم الذي مر به الشعب خلال 42 عاما الماضية".

وقال جبريل إن تقدم ليبيا بالمرحلة المقبلة سيعتمد على شيئين "الأول هو نوع العزم الذي سيظهره المجلس الوطني الانتقالي الأيام القليلة المقبلة، والشيء الآخر يعتمد بالأساس على الشعب الليبي وما إذا كانوا سيفرقون بين الماضي والمستقبل". وأضاف "أنا أعول عليهم للمضي قدما وتذكر الألم الذي عانوه في العقود الماضية".

وقال كذلك "نحن بحاجة أيضا إلى الشروع في عملية مصالحة، وإلا فإننا لا نستطيع أن نفعل أي شيء".

وفي تحذير لقادة ليبيا بالمستقبل، قال جبريل إن الحكومة المقبلة يجب ألا تسمح للسياسة بالتأثير على ترسية عقود النفط، وتابع "أنصح الحكومة المؤقتة المقبلة بالالتزام بالمعيار الاقتصادي.. من الخطورة بمكان أن تتأثر العقود بالسياسة".

المصدر : وكالات

التعليقات