تعاز بوفاة ولي عهد السعودية
آخر تحديث: 2011/10/22 الساعة 18:04 (مكة المكرمة) الموافق 1432/11/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/10/22 الساعة 18:04 (مكة المكرمة) الموافق 1432/11/25 هـ

تعاز بوفاة ولي عهد السعودية


قدم رؤساء دول وشخصيات بارزة تعازيهم بوفاة الأمير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد وزير الدفاع والطيران السعودي الذي توفي فجر اليوم السبت عن عمر تجاوز الثمانين عاما.

وقالت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون التي تقوم بزيارة إلى طاجكستان "أقدم إلى الملك عبد الله بن عبد العزيز والشعب السعودي، أصدق تعازي بهذه الخسارة. سنفتقده".

وأشارت كلينتون إلى العلاقات بين الولايات المتحدة والسعودية، قائلة "علاقتنا مع السعودية قوية ودائمة، وننوي متابعة العمل مع القيادة السعودية سنوات طويلة في المستقبل".

التعاون الإسلامي
من جهتها، نعت منظمة التعاون الإسلامي في بيان اليوم السبت ولي العهد السعودي، ووصفته بأنه "تميز بأياديه البيضاء ودوره المشهود في دعم مسيرة التضامن الإسلامي".

مواقف عربية
وفي إعرابها عن حزنها لوفاة الراحل، أعلنت الكويت الحداد الرسمي ثلاثة أيام حدادا على وفاة ولي العهد السعودي، وتنكيس الأعلام داخل البلاد وعلى سفارات الدولة بالخارج.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية (كونا) عن بيان صادر عن الديوان الأميري قوله إن أمير البلاد صباح الأحمد الجابر الصباح أمر بإعلان الحداد الرسمي وتنكيس الأعلام داخل البلاد وعلى سفارات دولة الكويت بالخارج ابتداء من الثلاثاء المقبل.

كما عبر ملك الأردن عبد الله الثاني عن التعازي لنظيره السعودي عبد الله بن عبد العزيز، واصفا الأمير سلطان بأنه "رجل دولة مميز، وأحد المدافعين بقوة عن القضايا العربية والإسلامية".

ولي العهد السعودي الراحل مع أمير الكويت(الفرنسية-أرشيف)

وبعث الرئيس العراقي جلال الطالباني برقية قدم فيها تعازيه للملك عبد الله والعائلة الحاكمة وسائر الشعب السعودي. 

ووصف الرئيس اللبناني العماد ميشال سليمان في بيان رئاسي ولي العهد الراحل بأنه "صديق لبنان" وحاضن لقضاياه وجاهد في سبيل وحدة الأمة العربية "وخير دولها".

وكان رئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي أشاد في تصريح له بوقت سابق اليوم بالراحل قائلا "المملكة العربية السعودية تخسر بغيابه ركنا من أركانها الذين عملوا على نهضتها وتقدمها وتطورها، كما يخسر الشعب السعودي الشقيق راعيا من رعاته المخلصين".

وأضاف "الأمة العربية والإسلامية تفتقد أحد رجالاتها البارزين الذي كانت له اليد الطولى في الدفاع عن حقوق العرب والمسلمين على مدى سنوات من العطاء".

وتابع ميقاتي "أما لبنان فيفتقد فيه أخا وصديقا أولى شؤونه اهتماما دائما، وكانت له وقفات كريمة إلى جانب اللبنانيين خلال السنوات الصعبة التي مر بها وطنهم، إضافة إلى حرصه الدائم على مساعدة اللبنانيين الذين قصدوا أرض المملكة الشقيقة بحثا عن مستقبل أفضل فكانت أبوابها المفتوحة لهم خير معين وسند".

وكان الديوان الملكي السعودي أعلن في بيان بثته وكالة الأنباء الرسمية صباح اليوم السبت وفاة الأمير سلطان بمستشفى بمدينة نيويورك حيث كان يخضع للعلاج منذ فترة. 

وتابع البيان "ببالغ الأسى والحزن ينعى خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود أخاه وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام الذي انتقل إلى رحمة الله تعالى فجر هذا اليوم السبت خارج المملكة إثر مرض عانى منه".

كما أشار إلى أنه "سيصلى عليه إن شاء الله بعد صلاة العصر من يوم الثلاثاء في مسجد الإمام تركي بن عبد الله بمدينة الرياض".

وكان الأمير سلطان يعاني منذ فترة من مرض سرطان القولون، وقد خضع لعملية جراحية بالولايات المتحدة الأميركية في يوليو/ تموز الماضي.

المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات