واشنطن تستدعي سفيرها بطرابلس
آخر تحديث: 2011/1/5 الساعة 04:17 (مكة المكرمة) الموافق 1432/2/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/1/5 الساعة 04:17 (مكة المكرمة) الموافق 1432/2/1 هـ

واشنطن تستدعي سفيرها بطرابلس

السفير جين كريتز غادر طرابلس السبت الماضي (الجزيرة نت)
استدعت وزارة الخارجية الأميركية سفير الولايات المتحدة لدى ليبيا للتشاور بشأن عدة قضايا على رأسها العلاقات الثنائية وملفات إقليمية.
 
وقال متحدث باسم السفارة الأميركية في طرابلس إن السفير جين كريتز عاد إلى واشنطن للتشاور بطلب من وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون.
 
ولم يوضح الدبلوماسي الأميركي أسباب استدعاء السفير واكتفى المتحدث بالقول إن مشاورات السفير في واشنطن ستشمل العلاقات الثنائية وقضايا إقليمية دون أن يوضح أسباب الاستدعاء.
 
وأوضح المتحدث أن موعد عودة السفير إلى طرابلس سيجري التباحث بشأنه أيضا في وزارة الخارجية الأميركية.
 
وذكرت مصادر أميركية أن السلطات الليبية قد انزعجت ربما من بعض البرقيات الدبلوماسية الأميركية التي كشف عنها موقع ويكيليكس والتي تهم ليبيا على الرغم من أن السلطات الليبية لم تعلق على هذه التسريبات.  
 
وجاء في إحدى تلك البرقيات أن الزعيم الليبي معمر القذافي تسبب في ذعر نووي دام نحو شهر عام 2009 عندما أخر إعادة مواد ذات نشاط إشعاعي إلى روسيا في إطار خلاف دبلوماسي على ما يبدو.
 
وقبل أيام أفاد موقع بانوراما المقرب من الدولة الليبية أن السفير جين كريتز غادر طرابلس السبت الماضي بشكل نهائي بعد أن أبلغ الجهات المختصة بقراره الشخصي.
 
وأشار الموقع الليبي إلى أن السفير الأميركي واجه حملة احتجاجات واسعة من قبل الأوساط الشعبية الليبية، على خلفية ما نشره موقع ويكيليكس من أعمال وتصرفات قام بها السفير واستهجنها المواطنون ووصفوها بأنها "أعمال جاسوسية" كان يقوم بها "بشكل فاضح مخالف للأعراف الدبلوماسية".
 
وكانت مجموعة ليبية لم تكشف عن هويتها قد أطلقت حملة واسعة على موقع فيسبوك تحمل شعار "لا للجاسوسية"، لطرد السفير الأميركي من طرابلس.
المصدر : الجزيرة + رويترز

التعليقات