أشتون دعت مبارك إلى التجاوب مع تطلعات المحتجين (الفرنسية-أرشيف) 

دعت الممثلة العليا للشؤون الأمنية والخارجية في الاتحاد الأوروبي كاثرين أشتون الرئيس المصري حسني مبارك للدخول في حوار فوري مع المعارضة والتجاوب مع تطلعات المحتجين المناهضين للحكومة.

وحثت أشتون قبل اجتماع ببروكسل لوزراء خارجية دول الاتحاد على "التجاوب مع المظالم المشروعة والتطلع إلى مستقبل أفضل للشعب المصري"، مشددة على ضرورة تقديم "إجابات واضحة تتخذ هيئة الخطوات العملية".

وأضافت أن حاجة المصريين إلى التقدم بالطرق السلمية يعتمد على حوار جدي ومفتوح مع أحزاب المعارضة وكل أطياف المجتمع المدني، "وهو ما نعتقد بضرورة حدوثه الآن".

يشار إلى أن وزراء خارجية دول الاتحاد الـ27 أبدوا استعدادهم لمساندة مصر، لكن شأنهم شأن الولايات المتحدة "حليف مبارك القوي" فضلوا اتخاذ خطوات حذرة وامتنعوا عن دعوته إلى التنحي.

ومضت أشتون إلى القول إن دول الاتحاد ستقف إلى جانب مصر على المدى القريب والمتوسط والبعيد لدعم الديمقراطية وبناء دولة القانون وحقوق الإنسان وتطبيق كل هذه القيم في المستقبل.

رد قمعي
بدوره حذر رئيس الوزراء البريطاني ديفد كاميرون اليوم مصر من مغبة اتخاذ "رد فعل قمعي" تجاه الاحتجاجات التي تشهدها البلاد وحث على "انتقال منظم" إلى حكومة ديمقراطية.

كاميرون: الاتجاه إلى القمع في مصر سيأتي بنتائج سيئة (رويترز-أرشيف)
وقال كاميرون إنه نقل هذه الرسالة إلى الرئيس المصري حسني مبارك أثناء مكالمة هاتفية في أعقاب إجراء مشاورات هاتفية مع الرئيس الأميركي باراك أوباما.

وذكر كاميرون أنه اتفق مع أوباما على أنه "من المهم للغاية" عدم توجيه أي إملاءات إلى مصر، وأضاف أنه أوضح أثناء مكالمته الهاتفية أن الاتجاه نحو القمع سيأتي بنتائج سيئة بالنسبة لمصر والعالم ويمثل "الخيار الخطأ".

من جانبه رأى وزير الخارجية الإيطالي فرانكو فراتيني أن مصر تحتاج إلى انتقال سلمي نحو الديمقراطية، معبرا عن ثقته بأن المصريين سيكونوا بوضع يختارون فيه "الديمقراطية والحقوق المدنية وليس التطرف والراديكالية".

وصرح رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير أنه يتعين على الرئيس مبارك أن ينخرط في عملية "تغيير تحت السيطرة" تعقبها انتخابات حرة.

وذكر بلير -الذي يشغل منصب مبعوث اللجنة الرباعية الدولية لعملية السلام في الشرق الأوسط- في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) أن "الشعب يريد التغيير ولا يريد الفوضى، وسوف يكون هناك تغيير وما من شك في ذلك".

المصدر : وكالات