تونس طلبت رسميا اعتقال بلحسن الطرابلسي (الفرنسية)

أكدت السلطات الكندية تلقيها طلبا من بلحسن الطرابلسي شقيق زوجة الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي، للحصول على حق اللجوء.
وقال وزير الخارجية الكندي لورانس كانون -في تصريحات لقناة "سي بي سي" العامة- "علمت أن طلب لجوء قد تم تسلمه".
 
وجدد لورانس التأكيد على أن "هؤلاء الأشخاص غير مرحب بهم في كندا"، إلا أنه أوضح أن "كندا لا تزال بلدا فيه قانون وعلينا التقيد بالقانون، هذا الشخص إضافة إلى أفراد عائلته بإمكانهم الاحتكام للقانون الساري واللجوء إلى محكمة لعرض قضيتهم".
 
وكانت السلطات الكندية ألغت الإقامة الدائمة لبلحسن الطرابلسي وعائلته، وذلك لانتهاكهم بعض القوانين المترتبة عليهم، حسب أوتاوا، حيث ينص قانون الهجرة الكندي على إمكان سحب الإقامة الدائمة إذا لم يمكث الشخص المتمتع بهذا الوضع لمدة سنتين على الأقل خلال خمس سنوات.
 
وطلبت تونس رسميا من كندا اعتقال بلحسن المتهم باختلاس أموال عامة في تونس.
 
وكان الطرابلسي -وهو رجل أعمال ثري- قد وصل مع أسرته إلى كندا الأسبوع الماضي وهو يقيم حاليا بمدينة مونتريال، مع العلم بأن الحكومة الكندية قامت بتجميد أرصدته.
 
ومن جانب آخر بث التلفزيون التونسي في وقت سابق تسجيلا مصورا, التقط في الرابع عشر من الشهر الحالي يظهر فيه اعتقال نحو عشرين فردا من عائلة الطرابلسي, وبُث التسجيل لطمأنة التونسيين بأن الاعتقال نفذ بالفعل.


المصدر : وكالات