متظاهرون في القدس رفعوا أعلاما مصرية وتونسية تعبيرا عن التضامن (الجزيرة نت)

نُظمت سلسلة مظاهرات مناصرة للشعبين المصري والتونسي في عدد من أراضي 48 بينها القدس والناصرة وسخنين وكفر ياسيف.

وبدعوة من الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة والشبيبة الشيوعية، شارك العشرات في مظاهرة رفعت شعارات تضامنية مع الشعبين المصري والتونسي في مدينة الناصرة وأخرى في مدينة سخنين وثالثة في مدينة حيفا، كما دعت الجبهة إلى مهرجان مركزي في قرية كفر ياسيف قرب عكا تضامنا مع الشعبين.

وتظاهر عشرات الطلاب العرب من جامعة تل أبيب أمام السفارة المصرية في تل أبيب أمس، وحملوا أعلاما فلسطينية ومصرية وتونسية وشعارات منددة بالنظام المصري، ومطالبة الرئيس حسني مبارك بالتنحي عن الحكم.

وكتب في لافتات رفعها المتظاهرون "حسني مبارك يا جبان يا عميل الأميركان"، و"الشعب يريد إسقاط النظام"، و"إذا الشعب يوماً أراد الحياة، فلا بد أن يستجيب القدر".

وعززت الشرطة الإسرائيلية وقوة من حرس الحدود تواجدها أمام مبنى السفارة المصرية في تل أبيب.

وفي القدس الشرقية نظمت الجمعة مظاهرة رفعت فيها شعارات تضامنية مع الشعبين المصري والتونسي عند باب العامود في البلدة القديمة. ورفع المتظاهرون شعارا يقول "تثور تونس.. تهب مصر.. وتلبّي القدس النّداء".

وتزامنت المظاهرة -التي شارك فيها العشرات من الشّباب، وانضمّت إليها مجموعة من نساء حيّ الشيخ جرّاح- مع خروج آلاف المصلّين من المسجد الأقصى بعد صلاة الجمعة الذين انضمّ العشرات منهم إلى المظاهرة.

وتشهد مصر منذ الثلاثاء الماضي مظاهرات حاشدة للمطالبة بإصلاحات سياسية واجتماعية، تأججت بشكل كبير يومي الجمعة والسبت.

المصدر : الجزيرة,يو بي آي