توافد المصريين بعد صلاة الجمعة لوقفة احتجاجية أمام السفارة المصرية بالدوحة (الجزيرة نت) 
 
تواجه مقار السفارات المصرية في أنحاء مختلفة من العالم وقفات احتجاجية يقيمها مصريون تضامنا مع مطالب حركة المتظاهرين في العاصمة المصرية القاهرة ومعظم محافظات مصر.

وتجمع عشرات المصريين في محيط السفارة المصرية بالعاصمة القطرية الدوحة ورفعوا الأعلام المصرية ولافتات تطالب بتنحي الرئيس مبارك وإجراء إصلاحات وتستنكر تعامل قوات الأمن بعنف مع المتظاهرين في مصر. كما أقاموا صلاة الغائب ترحما على من سقطوا قتلى أثناء المظاهرات التي تستمر في بلادهم لليوم الرابع.

وفي العاصمة الأردنية عمان ذكر مراسل الجزيرة نت محمد النجار أن الآلاف من الأردنيين خرجوا في مسيرات حاشدة تهتف للشعب المصري وتحييه وتردد هتافات تضامنية مع متظاهريه وتطالبه بالصمود حتى تحقيق التغيير، وترفع شعارات "الشعب المصري بنحييك كل الأمة بتناديك" و"يا مصر بنحيي رجالك خلصينا من حسني مبارك" و"تحية للشعب الثائر في مصر وتونس والجزائر".
 
وأعلن عن وقفة احتجاجية أمام السفارة المصرية في عمّان بعد صلاة العصر تضامنا مع المتظاهرين في مصر. وفي إسطنبول خرج مئات الأتراك يطالبون بالحرية للشعب المصري.
 
لافتات أمام السفارة المصرية بالدوحة أكدت مطالب المتظاهرين في مصر وأخرى استنكرت تعامل الأمن بعنف معهم (الجزيرة نت)
كما تنادى مصريون إلى وقفات احتجاجية مماثلة أمام السفارات المصرية في كل من إيطاليا والسويد والمملكة المتحدة وألمانيا وجنوب أفريقيا والولايات المتحدة وتونس، وأمام مقر الأمم المتحدة في نيويورك وأمام مقر مجلس حقوق الإنسان في جنيف بسويسرا.

وفي الكويت ذكرت جريدة الوطن الكويتية أن مصدرا مسؤولا بوزارة الداخلية قال إن الأجهزة الأمنية تراقب بحذر السفارة المصرية لمنع الأشخاص الذين يشتبه بهم من الاقتراب منها أو التجمع عندها، وكذلك في المناطق التي يقطنها المصريون بكثرة، وأضاف "إنْ فكر البعض ومن أي جالية ومنها المصرية بعمل تجمعات واحتجاجات، سيكون مصيرهم الإبعاد فورا إلى بلدانهم مع عائلاتهم وليس أرباب الأسر فقط".

وفي ما يسمى "جمعة الغضب" تعم المظاهرات والاحتجاجات جميع أنحاء مصر، وتتراوح مطالبها بين الإصلاح السياسي والاقتصادي والقضاء على الفساد وحل الحكومة وتنحي الرئيس حسني مبارك الذي يحكم مصر منذ 30 عاما.

المصدر : الجزيرة