14 آذار تقاطع حكومة ميقاتي
آخر تحديث: 2011/1/27 الساعة 19:34 (مكة المكرمة) الموافق 1432/2/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/1/27 الساعة 19:34 (مكة المكرمة) الموافق 1432/2/23 هـ

14 آذار تقاطع حكومة ميقاتي

ميقاتي التقى الحريري أمس واليوم رئيس كتلة المستقبل فؤاد السنيورة(الفرنسية)

قال مراسل الجزيرة في بيروت إن قوى 14 آذار قررت مقاطعة الحكومة التي يسعى رئيس الوزراء المكلف نجيب ميقاتي إلى تشكيلها. وقررت كذلك دعوة أنصارها للاعتصام يوميا في الشوارع دعما للمحكمة الدولية الخاصة برفيق الحريري.

جاء ذلك بعد أن قدمت كتلة نواب تيار المستقبل سلسلة مطالب إلى رئيس الوزراء المكلف نجيب ميقاتي في مستهل استشاراته مع الكتل، بينها مواصلة التمسك بالمحكمة الدولية وإزالة السلاح غير الشرعي، وهو ما أغضب الأكثرية النيابية الجديدة.

وقال رئيس الوزراء الأسبق فؤاد السنيورة الذي يترأس الكتلة بعد لقائه ميقاتي إنه طلب من الأخير توضيح موقفه من عدة أمور وإدراجها في البيان الوزراي، أبرزها ما إذا كان سيفك ارتباط لبنان بالمحكمة الدولية الخاصة برفيق الحريري ويضع خطة زمنية لجمع السلاح "الموجه إلى صدور الناس باستثناء الموجه إلى إسرائيل" إضافة إلى السلاح الفلسطيني خارج المخيمات.

وكانت وكالة رويترز للأنباء قد نقلت عن ميقاتي قوله في مقابلة أجرتها معه أمس الأربعاء إنه يسعى إلى تحقيق التوافق في لبنان بشأن التعامل مع موضوع المحكمة الدولية الخاصة باغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري، وهي القضية التي كانت السبب المباشر وراء إسقاط حكومة سعد الحريري.

السنيورة دعا إلى نزع السلاح في أرجاء لبنان (الفرنسية-أرشيف).
ونقل مدير مكتب الجزيرة في بيروت غسان بن جدو عن مصادر مقربة من ميقاتي وصفها مطالب كتلة المستقبل بالتعجيزية.

بدوره سارع النائب علي حسن خليل المعاون السياسي لرئيس مجلس النواب نبيه بري إلى انتقاد شروط السنيورة، متسائلا ما إذا كان السلاح المطلوب جمعه يشمل الذي استخدم أمس الأول وأوقع جرحى، في تلميح إلى أعمال العنف التي مارسها أنصار تيارالمستقبل بطرابلس بعد الإعلان عن تكليف ميقاتي بتشكيل الحكومة على حساب سعد الحريري.

المواقف واضحة
في هذه الأثناء قال زعيم التيار الوطني الحر ميشال عون -وهو أحد أقطاب الغالبية النيابية الجديدة- إلى إمكانية أن تتشكل حكومة ميقاتي من تكنوقراط. وتمنى على الأخير تشكيل حكومة من أصحاب الكفاءات الذين يتمتعون بتغطية سياسية والإسراع بذلك "لأن المواقف واضحة".

يشار إلى أن ميقاتي المنتمي إلى الوسط قال إنه سيحكم من خلال التوافق وإنه ما زال يأمل بمشاركة الحريري، رغم أن اختياره عد انتصارا لحزب الله وفريق 8 آذار الذي يضم عون ونبيه بري الذي يترأس حركة أمل.

وقال ميقاتي أمس إنه إذا فشل في جمع كل القوى السياسية في حكومته فسيفضل تشكيل حكومة تكنوقراط على تشكيل حكومة تضم حزب الله وحلفاءه في 8 آذار. وأضاف أنه لن يتعجل في تشكيل الحكومة، إذ لا يحدد الدستور مهلة معينة لذلك.

المعلم دعا كل الفرقاء إلى الانضمام لحكومة ميقاتي (الفرنسية-أرشيف)
من جهة ثانية تعهد ميقاتي اليوم أثناء لقائه مع السفيرة الأميركية مورا كونيللي في بيروت ببناء علاقات طيبة مع الولايات المتحدة.

جاء اللقاء بعد يومين من تحذير وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلنتون من أن واشنطن تراقب عملية تشكيل حكومة ميقاتي وأن تشكيل حكومة يسيطر عليها حزب الله من شأنه إفساد علاقات لبنان بالولايات المتحدة.

في هذه الأثناء حث وزير الخارجية السوري وليد المعلم في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره البريطاني وليم هيغ كل الأطراف في لبنان على الانضمام إلى حكومة ميقاتي.

في إطار الدستور
وتطرق إلى إسقاط حكومة سعد الحريري وتشكيل أكثرية جديدة بعد انحياز كتلة وليد جنبلاط إلى فريق 8 آذار، قائلا إن ما حصل في لبنان تم في إطار الدستور "ونحن نحترم خيارات الشعب اللبناني".

من جهته, عبر الوزير هيغ عن مخاوف بلاده بشأن الوضع في لبنان, وطالب الحكومة اللبنانية المقبلة بالالتزام بالقانون الدولي ودعم المحكمة الدولية.

وكانت الاستشارات النيابية، التي أجراها رئيس الجمهورية ميشال سليمان يومي الاثنين والثلاثاء لتسمية رئيس جديد للحكومة، أدت إلى فوز مرشح المعارضة اللبنانية نجيب ميقاتي بـ68 صوتا مقابل حصول الحريري على 60 صوتا.

المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات