أبو عرفة: المفاوضات حصلت مع فريق فلسطيني لم يكتسب الشرعية من شعبه (الجزيرة)
دعا وزير القدس السابق النائب خالد أبو عرفة المهدد بالطرد من المدينة قيادات السلطة الفلسطينية وطاقم المفاوضين للاستقالة، عقب كشف قناة الجزيرة عن عدد كبير من الوثائق الخاصة بالمفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية.
 
وأكد أبو عرفة على ضرورة إعادة انتخاب قيادات جديدة تضم مختلف الفصائل والأحزاب، تطرح البدائل عن المسار التفاوضي الكارثي الذي أوصل القضية الفلسطينية للحضيض، على حد تعبيره.
 
وفي اتصال أجراه مراسل الجزيرة نت بالداخل الفلسطيني محمد محسن وتد، لفت أبو عرفة إلى أن المفاوضات مع الإسرائيليين حصلت مع فريق فلسطيني لم يكتسب الشرعية من شعبه، على حد قوله.
 
وقال "لم يعد هناك قدس ولا سكان مقدسيون، حيث تم تصفية القضية، فمشروع حل الدولتين انتهى بمجرد السماح بوجود الاستيطان بالضفة والقدس".
 
وأضاف "بعيدا عن  التأثر بالوثائق التي كشفتها الجزيرة، على الفريق الفلسطيني الاستقالة، وعقد مؤتمرات تشاوريه بالداخل والخارج، لإيجاد قيادة فلسطينية بديلة وشرعية".
 
وخلص إلى القول "الضفة الغربية تعاني الفقر والخوف والرعب، ولا نريد أن يقطف ثمار نضالنا فريق آخر يستجيب لضغوط أميركا والاحتلال" الإسرائيلي.
 
وكانت قناة الجزيرة كشفت في نشرة "حصاد اليوم" مساء الأحد عن وثائق خاصة بالمفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، مؤكدة أن بحوزتها أكثر من 1600 وثيقة تتجاوز 6500 صفحة، سجلت تفاصيل محاضر جلسات مفاوضات امتدت من العام 2005 إلى العام 2006.
 
وقد أثار نشر هذه الوثائق ردود فعل متباينة على مختلف الصعد الفلسطيني والعربي والدولي، كما أثارت سخط الشارع العربي خاصة الفلسطيني بعد كشف هذه الوثائق عن تنازلات جوهرية قامت بها السلطة للجانب الإسرائيلي.

المصدر : الجزيرة