الرياض ترفض أي نشاط لبن علي
آخر تحديث: 2011/1/19 الساعة 20:15 (مكة المكرمة) الموافق 1432/2/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2011/1/19 الساعة 20:15 (مكة المكرمة) الموافق 1432/2/15 هـ

الرياض ترفض أي نشاط لبن علي

معلقون يرجحون ألا تتأقلم عائلة بن علي مع الأجواء السائدة في السعودية (الفرنسية-أرشيف)

قالت السلطات السعودية إنها ترفض قيام الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي بأي نشاط سياسي يتعلق بتونس، انطلاقا من أراضي المملكة التي منحته اللجوء بعد فراره من بلاده في أعقاب موجة عارمة من الاحتجاجات الشعبية، في حين أوردت وسائل إعلام فرنسية تكهنات برحيله إلى ليبيا.

وقال وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل في مقابلة مع التلفزيون السعودي إن استضافة السعودية لزين العابدين بن علي فوق أراضيها مشروطة بعدم مزاولته لأي نشاط له علاقة بالوضع الداخلي في تونس، مشيرا إلى أنه ليست هذه هي المرة الأولى التي تقدم فيها المملكة المساعدة لمن يطلب منها الحماية.

وأكد الوزير السعودي أن بلاده تدعم الشعب التونسي في مسعاه لتحقيق أهدافه, وأعرب عن اعتقاده أنه ليس من شأن استضافة بن علي أن تؤثر على الشعب التونسي وعلى إرادته، أو أن تمثل تدخلا في الشؤون الداخلية في تونس.

وكان بن علي وعدد من المقربين منه قد وصلوا في ساعة مبكرة من يوم السبت الماضي إلى السعودية، وأصدر الديوان الملكي بيانا جاء فيه أن المملكة رحبت ببن علي "تقديرا للظروف الاستثنائية التي يمر بها الشعب التونسي الشقيق".

"
معمر القذافي دافع عن بن علي وقال إن الشعب التونسي تعجل الإطاحة به وإنه كان يتعين على التونسيين الانتظار إلى حين انتهاء ولايته عام 2014، واصفا إياه بأنه "أفضل" شخص يحكم تونس

"
رحيل إلى ليبيا
وأفادت وسائل إعلام فرنسية أنه بالرغم من توفير الملاذ السعودي لبن علي على غرار عدد من الزعماء السابقين الذين فتحت لهم السعودية أبوابها، فإن هناك تكهنات باحتمال رحيل بن علي ومقربين منه من  السعودية إلى ليبيا.

ونقلت صحيفة لوفيغارو عن معلقين ترجيحهم أن عائلة بن علي قد تضطر لمغادرة السعودية لأنها لن تتمكن من التأقلم مع ما سموه "الصرامة الدينية" في المملكة.

وألمح المعلقون إلى أن ذلك ينطبق على زوجة الرئيس المخلوع، ليلى الطرابلسي التي عرفوها بأنها "حلاقة سابقة، متعودة على ارتداء السترات والتنورات الراقية وعلى عدم ارتداء الحجاب".

ونقلت الصحيفة عن إذاعة فرنسية أن بن علي والمقربين منه قد يغادرون قريبا مدينة جدة في اتجاه ليبيا حيث إن الزعيم معمر القذافي قد أبدى استعداده لاستضافة عائلة بن علي.

وكان القذافي قد اعتبر في كلمة بثها التلفزيون الليبي السبت الماضي أن الشعب التونسي تعجل الإطاحة ببن علي وأنه كان يتعين على التونسيين الانتظار إلى حين انتهاء ولايته عام 2014، واصفا إياه بأنه "أفضل" شخص يحكم تونس.

المصدر : الصحافة الفرنسية,الفرنسية

التعليقات