عباس قال لكلينتون خلال المفاوضات المباشرة إن الوضع المالي للسلطة الفلسطينية صعب للغاية (الأوروبية-أرشيف)

الجزيرة نت-خاص

علمت الجزيرة نت من مصادر فلسطينية موثوق بها اليوم السبت أن وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون وجهت رسائل إلى عدد من نظرائها العرب الداعمين للسلطة الفلسطينية تدعوهم فيها إلى ضرورة دعم الميزانية الحكومية بالضفة الغربية وإنقاذها من الانهيار.

وأشارت المصادر -التي اشترطت عدم كشف هويتها- إلى أن الدعوة الأميركية صدرت في الرابع من الشهر الجاري.

وجاءت هذه الدعوة بناء على طلب من الرئيس الفلسطيني محمود عباس الذي تحدث لكلينتون خلال إطلاق المفاوضات المباشرة في واشنطن -قبل يومين من توجيه كلينتون لرسائلها- عن أن الوضع المالي للسلطة صعب للغاية، وأن بعض الدول التي تدعم السلطة باستمرار قلصت دعمها لها.

وأوضحت المصادر أن محمود عباس حذر من انهيار مالي للسلطة الفلسطينية إن لم تقدم الدول العربية والولايات المتحدة أموالا للحكومة في رام الله.

وقد استجابت الولايات المتحدة والإمارات العربية المتحدة حتى الآن لهذه الدعوة حيث قدمت أبوظبي 42 مليون دولار أميركي دعما ماليا للسلطة الفلسطينية هذا الأسبوع.

وبينت المصادر أن الرسالة الأميركية وجهت إلى دولتين مما يطلق عليه دول الاعتدال العربي وكذلك إلى الاتحاد الأوروبي.

وتعهدت كلينتون لعباس بأن تتابع الأمر مع الدول العربية غير الملتزمة تجاه السلطة الفلسطينية.

وأكدت المصادر أن واشنطن وعدت محمود عباس بمزيد من الدعم إن استمر في المفاوضات مع إسرائيل متعهدة بأن تدفع الدول العربية لتقديم مزيد من الأموال والمساعدات للسلطة الفلسطينية وللحكومة في رام الله.

معلوم أن الجولة الأولى من المفاوضات المباشرة بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اختتمت بواشنطن في الثالث من الشهر الجاري بالاتفاق على عقد لقاءات نصف شهرية لمواصلة التفاوض.

المصدر : الجزيرة