عبد الإله حيدر شائع اعتقل الشهر الماضي
ثم أفرج عنه لاحقا
اغتال مسلحون أمس الاثنين ضابط مخابرات يمنيا وجرحوا آخر، في حادثين منفصلين ألقي باللائمة فيهما على تنظيم القاعدة. في هذه الأثناء اعتقلت قوات الأمن الصحفي اليمني عبد الإله حيدر شائع المتخصص في شؤون الحركات الإسلامية.

وقال مسؤول في محافظة أبين إن الضابط -ويدعى عبد الكريم قاسم الضالعي- قتل في زنجبار عاصمة المحافظة جنوبي البلاد، ويعتبر الحادث السابع من نوعه منذ يونيو/حزيران الماضي.

وأضاف المسؤول -الذي طلب عدم نشر اسمه- أنه في هجوم آخر أصيب ضابط في قوات الأمن بجروح طفيفة عندما أطلق مسلحون النار على سيارته في مدينة شقرة بالمحافظة نفسها.

وقتل عشرات الأشخاص في الهجمات التي وقعت منذ يونيو/حزيران الماضي، والتي أعلنت القاعدة مسؤوليتها عن معظمها.

اعتقال صحفي
في هذه الأثناء اعتقلت قوات الأمن اليمنية الصحفي اليمني عبد الإله حيدر شائع المتخصص في شؤون الحركات الإسلامية.

وقال خالد حيدر شقيق الصحفي للجزيرة إن قوات أمنية كثيفة حاصرت المنطقة التي يسكن فيها شقيقه واقتحمت المنزل وهي تطلق النار في الهواء، مما أثار الهلع بين أفراد أسرته.

الجدير بالذكر أن حيدر شائع اعتقل الشهر الماضي ثم أفرج عنه لاحقا.

المصدر : الجزيرة + رويترز