العنف القبلي في جنوب السودان
يحصد أرواح الآلاف (رويترز-أرشيف)

علقت منظمة "أطباء بلا حدود" خدماتها الطبية في منطقة جومرك بولاية جونقلي جنوب السودان بعد ثلاث هجمات منفصلة على موظفيها.

وقالت المنظمة التي تقول إنها الوكالة الدولية الوحيدة التي تقدم الرعاية الطبية الأساسية في المنطقة، إن الهجمات شملت حادثا تعرض فيه أربعة من موظفيها للسرقة بالإكراه.

ووصف رئيس مهمة المنظمة في الجنوب روب مولدر تلك الهجمات بأنها "غير مقبولة على الإطلاق لأنها تمنعنا من علاج المرضى وتعرض موظفينا للخطر".

ويقدر برنامج الغذاء العالمي بأن نحو نصف السكان في جنوب السودان يعانون من نقص الغذاء بعد موسم جفاف طويل أعقبته أمطار تسببت في تشريد 10 آلاف شخص في جونقلي وحدها.

وتعتبر ولاية جونقلي من أشد الولايات تضررا من العنف القبلي الذي حصد أرواح 2500 شخص وشرد 350 ألفا في العام الماضي وحده.

المصدر : رويترز