الشرطة السودانية اشتبكت مع مشبوهين بعد مداهمة منزل بالخرطوم (الفرنسية-أرشيف)
الجزيرة نت-الخرطوم
لقي شخص مصرعه وجرح آخر إثر مواجهة بالذخيرة الحية بين عناصر من الشرطة السودانية وبعض من وصفتهم الشرطة بالمشبوهين. ووقع الحادث بين الطرفين بضاحية الكلاكلة جنوبي الخرطوم بعد مداهمة الشرطة لمنزل كانوا يقيمون به.
 
وأكد الناطق الرسمي لقوات الشرطة الفريق محمد عبد المجيد الطيب أنه إثر توفر معلومات لدى الشرطة تفيد بوجود بعض الأشخاص المشبوهين داخل منزل بالكلاكلة القطعية تحركت قوة من الشرطة للموقع المعني.
 
وأشار إلى أنه عند محاولة اقتحامه واجهت القوة إطلاق أعيرة نارية من داخل المنزل، وهو ما دفع القوة إلى الرد على مصدر إطلاق النيران فنتج عن ذلك إصابة أحد الجناة ثم توفي لاحقا متأثرا بجراحه بينما تم القبض على آخر.
 
وقال في بيان للناطق باسم الشرطة إنه من التحريات الأولية تبين أن "المتهمين أجانب، ومازالت التحريات مستمرة لمعرفة هويتهم ودوافع إطلاق النار على قوة الشرطة".
 
ونفى عبد المجيد في حديثه للجزيرة نت أن يكون للمشتبهين علاقة بالسودانيين الهاربين المدانين بمقتل الدبلوماسي الأميركي والذين ما تزال الشرطة السودانية تبحث عنهم.

المصدر : الجزيرة