الاحتلال يستولي على منازل مقدسيين
آخر تحديث: 2010/7/29 الساعة 13:56 (مكة المكرمة) الموافق 1431/8/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/7/29 الساعة 13:56 (مكة المكرمة) الموافق 1431/8/18 هـ

الاحتلال يستولي على منازل مقدسيين

أحد المنازل التي هدمها الاحتلال مؤخرا في بيت حنانيا في القدس الشرقية (رويترز-أرشيف)

طردت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم سبع أسر فلسطينية من مساكنهم في منزل بحي السعدية بالبلدة القديمة في مدينة القدس المحتلة وسمحت لمستوطنين يهود بالاستيلاء عليها وطوقت المنزل لتوفير الحماية لهم.
 
وحسب مراسل الجزيرة في القدس إلياس كرام، دخل مستوطنون المنزل فجر هذا اليوم وتحت جنح الظلام بحماية قوات الاحتلال وأخرجوا قاطنيه وألقوا بهم في قارعة الطريق، ثم قام الجنود بتطويق العقار لتوفير الحماية للمستوطنين.
 
وقال إن بعض التوترات حدثت في ساعات الفجر الأولى عندما استولى المستوطنون على المنزل، لكن قوات الاحتلال تطوقه الآن وتمنع سكانه الفلسطينيين من الاقتراب منه.
 
وأوضح أن العقار يتألف من 21 غرفة وكان يستخدم -قبل الاحتلال الإسرائيلي للقدس عام 1967- مدرسة، لكنه قسم لاحقا إلى غرف ودور سكنية وتقطنه سبع عائلات مكونة من خمسين فردا كانت استأجرت العقار من مالكه، وهو مقدسي هاجر من القدس ويسكن في الولايات المتحدة.
 
وأضاف أن المستوطنين يدعون ملكيتهم للعقار وأن المالك باعهم إياه قبل عدة سنوات، ويبدو أن المحكمة الإسرائيلية -حسب المراسل- أقرت بملكيتهم للعقار في البلدة القديمة مع أنها كانت وفرت الحماية للمستأجرين بصفتهم استأجروه قبل فترة طويلة.
 
ويشير المراسل إلى أن هذا العقار ليس الأول الذي يستولي عليه المستوطنون في حي السعدية بل هو الخامس، وهو يضاف إلى 75 عقارا آخر داخل البلدة القديمة –التي تعد صمام الأمان وخط الدفاع الأول عن الحرم القدسي الشريف-استولى عليها المستوطنون بحماية قوات الاحتلال.
 
ويضيف أن خطورة الأمر تكمن بأن المنزل قريب من المسجد الأقصى المبارك، حيث لا يبعد عنه سوى 300 متر فقط، وأن الاستيلاء عليه يأتي في ظروف تدعي فيها إسرائيل أنها تسعى للسلام وتطالب بالانتقال إلى مفاوضات مباشرة، بينما تمارس سياسة الاستيطان وتهويد القدس.
 
كما أن هذا الاعتداء يأتي قبيل انعقاد لجنة المبادرة العربية التي ستبحث اليوم موضوع الانتقال من المحادثات غير المباشرة إلى المحادثات المباشرة، مما قد يعزز موقف الجانب الفلسطيني الذي يقول إن الانتقال إلى مفاوضات مباشرة رهن بوقف الاستيطان ووقف تهويد القدس واقتلاع المقدسيين من منازلهم وهدم المنازل العربية سواء في القدس أو بقية مناطق الضفة الغربية.
المصدر : الجزيرة