مشهد من فيضانات في جنوب الخرطوم العام الماضي (الفرنسية-أرشيف)

أفادت مصادر إغاثية وحكومية بمقتل 16 شخصا على الأقل وتشريد الآلاف جراء هطول الأمطار الغزيرة والفيضانات في أنحاء السودان.
 
وقال مسؤولون من الأمم المتحدة وجمعية الهلال الأحمر السودانية إن 13 شخصا لقوا حتفهم وفقد 11 آخرون عندما اجتاحت السيول قاع نهر جفت مياهه قرب قرية عقيق في ولاية البحر الأحمر بشرق السودان الأسبوع المنصرم.
 
وأوضح إليجاه ماغوت أنيانغ من وزارة الإعلام بولاية جونقلي في جنوب
السودان أن أكثر من عشرة آلاف شخص شردوا في ثلاث مقاطعات بالولاية الأسبوع الماضي.
 
وأشار إلى أن الأمطار الغزيرة أدت لتضرر ألفي أسرة وإتلاف المحاصيل الزراعية المزورعة حديثا، وأن حركة السيارات توقفت نتيجة تجمعات المياه الناجمة عن الهطول الغزير.
 
وقال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية إن الأمطار أغرقت أراضي وبعض مخيمات اللاجئين في ولايتي شمال وغرب دارفور.
 
وذكر المتحدث باسم المكتب صامويل هيندريكس أن ثلاثة أطفال غرقوا بعد
سقوطهم في خنادق ملأتها مياه السيول في مخيم أبو شوق للاجئين الأسبوع الماضي قرب الفاشر عاصمة شمال دارفور.
 
ورغم الهطول الغزير هذا العام الذي جاء في أعقاب موسم ضعيف الأمطار العام الماضي هدد بجفاف شديد، اعتبر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية أن من المبكر القول بأنه ينهي هذا التهديد.

المصدر : رويترز