من مظاهرة لمؤيدي حزب العمال الكردستاني في القامشلي شمال شرق سوريا (الفرنسية -أرشيف)

ذكرت وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية اليوم الخميس أن سوريا اعتقلت 400 عنصر من حزب العمال الكردستاني.

وأضافت الوكالة التي لم تشر إلى مصدر معلوماتها أن القوات الأمنية السورية نفذت عمليات ضد متهمين بالانتماء للحزب في حلب والقامشلي وعفرين والحسكة والرقة فاعتقلت 400 بتهم الانتساب إلى هذه الجماعة.

ولم تتطرق الوكالة للوقت الذي جرت فيه الاعتقالات، ولكنها أوضحت أن المعتقلين يخضعون للاستجواب بتهم تتعلق بجمع أموال بشكل غير شرعي، ومحاولة تقسيم سوريا، وتأسيس دولة منفصلة إضافة إلى دمج الأكراد المقيمين في سوريا إثنيا ودينيا.

وأفادت الوكالة التركية بأن سوريا قررت أيضا تطبيق عقوبات صارمة ضد عائلات من أصول كردية وفّرت دعما لوجستيا لحزب العمال الكردستاني الذي تصفه أنقرة بالإرهابي.

كما ذكرت أن 11 شخصا قتلوا الأسبوع الماضي في اشتباكات بين القوات الأمنية السورية وعناصر من حزب العمال الكردستاني في عدة مدن سورية.

يشار إلى أن الرئيس السوري بشار الأسد الذي زار تركيا قبل فترة، قال إن أعمال هذا الحزب غير مقبولة، مشيرا إلى وجود تعاون بين القوات الأمنية التركية والسورية لمحاربة الإرهاب.

وينشط حزب العمال الكردستاني في منطقة جنوب شرق تركيا وفي سوريا وإيران من خلال فرع له اسمه حزب الحياة الحرة لكردستان.

وساءت العلاقات بين سوريا وتركيا عام 1998 بسبب دعم سوريا لحزب العمال الكردستاني، لكن العلاقات السياسية والتجارية بين أنقرة ودمشق ساهمت في تحسين العلاقات منذ ذلك الحين.

ودعا رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان حلفاءه إلى التوقف عن تقديم الأموال للمتمردين وترحيل الأشخاص الذين يشتبه بأنهم من المتمردين إلى تركيا.

المصدر : وكالات