المعارضة الموريتانية توافق على الحوار
آخر تحديث: 2010/6/30 الساعة 16:24 (مكة المكرمة) الموافق 1431/7/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/6/30 الساعة 16:24 (مكة المكرمة) الموافق 1431/7/19 هـ

المعارضة الموريتانية توافق على الحوار

بيجل تمنى أن يكون الحوار بداية لحل الأزمة السياسية التي يعيشها البلد (الجزيرة-أرشيف)
أعلن ال رئيس الدوري لمنسقية أحزاب المعارضة الموريتانية بيجل ولد حميد موافقة المنسقية على الدعوة إلى الحوار التي وجهها إليها الرئيس محمد ولد عبد العزيز.

 

وصرح بيجل ولد حميد عقب اجتماع قادة أحزاب المعارضة أمس أن "ولد عبد العزيز طلب الحوار مع المعارضة، والمعارضة وافقت. ونتمنى أن تكون هذه هي البداية لحل الأزمة السياسية".

 

وأوضح بيجل أن المنسقية قررت التعامل بإيجابية مع طلب رئيس الجمهورية, وتمنى أن تكون هذه فرصة لحل الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد منذ انقلاب أغسطس/آب الماضي.

 

وقد اجتمع الرئيس الموريتاني أمس بولد حميد، ودعا المعارضة إلى الحوار, وبعد ذلك اجتمع قادة أحزاب المعارضة ليطلعهم ولد حميد على فحوى محادثاته مع رئيس الجمهورية.

 

وقال ولد حميد إن ولد عبد العزيز أوضح له أن سبب عدم مواصلة اللقاءات مع قادة المعارضة بعد اجتماعه مع قادة حزب "عادل" هو إثبات نيته الصادقة في الحوار، على حد قول بيجل، وهو ما دعاه أيضا إلى تأجيل الاتصالات إلى ما بعد اجتماع المانحين في بروكسل لكي لا يفهم أنه يستغل موضوع الحوار لأغراض أخرى.

 

وأشار إلى اعتراف المعارضة بنتائج الانتخابات الرئاسية رغم تحفظاتها التي عبرت عنها في حينها، قائلا "لو لم تكن تعترف بها لما قبلت التفاوض والنقاش مع ولد عبد العزيز على أساس أنه رئيس منتخب, وكان كل طرف يتهم خصمه السياسي برفض الحوار".

المصدر : الألمانية