الأسد يستعين بالبرازيل لتحقيق السلام
آخر تحديث: 2010/6/28 الساعة 03:03 (مكة المكرمة) الموافق 1431/7/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/6/28 الساعة 03:03 (مكة المكرمة) الموافق 1431/7/17 هـ

الأسد يستعين بالبرازيل لتحقيق السلام

الأسد بدأ جولته اللاتينية بزيارة فنزويلا ولقاء شافيز (الفرنسية)

قال الرئيس السوري بشار الأسد إنه سيبحث إمكانية الاستعانة بالبرازيل لدفع إسرائيل إلى مائدة التفاوض مع البلدان العربية. جاء ذلك في مقابلة مع صحيفة إيستادو دو ساو باولو البرازيلية نشرت الأحد.

وأضاف الأسد في المقابلة "من وجهة نظري، الجهد المشترك لكل من البرازيل وتركيا في المسألة النووية الإيرانية رفع دور البرازيل إلى مستوى جديد، لذا نأمل أن تتمكن البرازيل من العمل على تحقيق الاستقرار في الشرق الأوسط".

واعتبر الأسد في المقابلة أن "البرازيل ربما بمقدورها دفع الإسرائيليين إلى مفاوضات مستقبلية مع الدول العربية".

وأدلى الرئيس السوري بهذه التصريحات في إطار جولته بأميركا اللاتينية التي بدأها من فنزويلا، حيث التقى السبت بالرئيس هوغو شافيز، وتشمل جولته أيضا كلا من البرازيل والأرجنتين وكوبا.

ومن المتوقع أن يركز الأسد خلال جولة اللاتينية على القضايا الثنائية، وعلى سعي سوريا لجذب استثمارات خاصة بـ44 مليار دولار على مدى خمس سنوات لإصلاح البنية التحتية في بلاده.

وفي هذا الإطار، اعتبر الأسد في تصريح لمراسلة الجزيرة في فنزويلا قبيل مغادرته كراكاس أنه لم تعد هناك إمكانية لمفاوضات غير مباشرة بين سوريا وإسرائيل برعاية تركية.

وفي كراكاس، اعتبر شافيز لدى استقباله الأسد السبت أن إسرائيل "دولة الإبادة الجماعية" التي تتولى القتل بالنيابة عن الولايات المتحدة الأميركية، وتهددنا جميعا"، متنبئا بأنها ستوضع يوما ما "في مكانها الصحيح" بالشرق الأوسط.

المصدر : الجزيرة + رويترز

التعليقات