شرطي مصري يفتش شاحنة أدوية تستعد لدخول القطاع في ديسمبر/كانون الأول 2008 (الفرنسية-أرشيف)
محمد النجار-عمان
قال نقابيون أردنيون إن السلطات المصرية منعتهم من دخول قطاع غزة عن طريق معبر رفح اليوم السبت.
 
وقال المدير العام لمجمع النقابات المهنية مجدي الصمادي الموجود ضمن الوفد إن السلطات المصرية أبلغت الوفد المكون من 15 قياديا نقابيا ومن صحفيين أردنيين بضرورة الدخول عبر المعابر الإسرائيلية.
 
وأبلغ الجزيرة نت هاتفيا أن الوفد وصل إلى رفح قبل ظهر السبت ودخل المعبر المصري في طريقه إلى قطاع غزة، لكن السلطات المصرية أبلغتهم بعد انتظار نحو ساعة أن دخولهم ممنوع وأن عليهم الدخول عبر المعابر الإسرائيلية.
 
ويرأس الوفد رئيس مجلس النقابات المهنية نقيب الأطباء الأردنيين الدكتور أحمد العرموطي، إضافة إلى عدد من النقباء المهنيين وأعضاء في مجالس النقابات ورئيس لجنة شريان الحياة الأردنية وائل السقا الذي شارك في قافلة أسطول الحرية الأخيرة التي منعتها إسرائيل من الوصول عبر البحر المتوسط إلى القطاع المحاصر.
 
ووفقا للصمادي تأتي زيارة الوفد تحضيرا لقافلة تنوي النقابات وهيئات حزبية وشعبية تسييرها منتصف يوليو/تموز المقبل نحو القطاع.
 
ونشرت جماعة الإخوان الأردنية والنقابات المهنية إعلانات في الصحف المحلية تدعو الأردنيين للتبرع لقافلة شريان الحياة الأردنية في حسابات بنكية أو تقديم تبرعات عينية عبارة عن إسمنت وحديد فقط لإيصالها لقطاع غزة.
 
وأشار الصمادي إلى أن أعضاء الوفد يجرون اتصالات مع السفارة الأردنية في القاهرة، والخارجية الأردنية للسماح لهم باستكمال رحلتهم إلى القطاع.
 
وقال رئيس مجلس النقباء الأردنيين بالنيابة نقيب الصيادلة محمد العبابنة إن منع الوفد يندرج في إطار الحصار العربي على غزة.
 
وطالب مصر بفتح معبر رفح الذي هو "حق طبيعي لشعب يعاني من ويلات الاحتلال، وهو حق لكل أحرار هذه الأمة في العبور من خلاله ويعد مقاومة للاحتلال الصهيوني.. الذي يحاول بكل أدواته أن يفرض سياسة الأمر الواقع والرضوخ لإملاءاته".

المصدر : الجزيرة