محمد مزالي ترأس الحكومة التونسية بين عامي 1980 و1986 (الجزيرة)
توفي الأربعاء رئيس الوزراء التونسي الأسبق محمد مزالي عن 85 عاما، بعد جراحة أجريت له في أحد مستشفيات باريس.

وكان مزالي يتلقى العلاج في العاصمة الفرنسية منذ أسابيع، وأشار مصدر مقرب من عائلته إلى نبأ وفاته، ثم أعلنته الحكومة التونسية عبر وكالتها الرسمية.

وأوضح مصدر مقرب من عائلة مزالي أن جثمانه سينقل إلى تونس حيث سيدفن في مسقط رأسه مدينة المنستير.

وكان محمد مزالي ترأس الحكومة التونسية بين عامي 1980 و1986 قبل أن يقيله الرئيس الراحل الحبيب بورقيبة من منصبه، وسط حالة من تردّي الأوضاع الاقتصادية وخلافات حادّة بين الحكومة والاتحاد العام التونسي للشغل.

عرف محمد مزالي بتبني سياسة التعريب في النظام التعليمي والإداري، وإثر إقالته عام 1986 اتهم بالفساد ولوحق قضائيا، وهو ما دفعه إلى الفرار عبر الجزائر إلى الخارج خوفا من مواجهة حكم بالإعدام.

قضى مزالي نحو 20 عاما في المنفى بباريس قبل أن يُسمح له بالعودة إلى تونس من جديد عام 2002.

يذكر أن مزالي كان لمدة عقود عضوا دائما في الهيئة التنفيذية للجنة الأولمبية الدولية.

المصدر : الجزيرة + الفرنسية