إضراب فلسطينيي الداخل تنديدا بالمجزرة
آخر تحديث: 2010/6/1 الساعة 22:22 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/6/1 الساعة 22:22 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/19 هـ

إضراب فلسطينيي الداخل تنديدا بالمجزرة

تركيا كانت حاضرة في إضراب فلسطينيي الداخل احتجاجا على المجزرة (الجزيرة نت)

وديع عواودة-حيفا

يعم الإضراب العام أراضي 48 اليوم احتجاجا على المجزرة الإسرائيلية بحق أسطول الحرية وتتواصل المظاهرات الصاخبة والدعوات للمجتمع الدولي بمقاضاة إسرائيل وفك الحصار عن القطاع.

وتخشى إسرائيل انفجار الأوضاع المحتقنة داخل أراضي 48 وكان ذلك أحد أسباب عودة رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو للبلاد قاطعا زيارته لكندا كما جاء في بيان صادر عن ديوانه.

وعبر فلسطينيو 48 عن حالة الغضب والاحتقان الشديدين أمس بمظاهرات صاخبة داخل مدنهم وقراهم, ومن المنتظر أن ينظموا أربعين مظاهرة ومسيرة احتجاجا على المجزرة.

وشهدت مدينتا أم الفحم والناصرة مواجهات ليلة أمس مع الشرطة واعتقلت عددا من الشبان لاتهامهم بإلقاء الحجارة وإغلاق شوارع عامة.

ورفع فلسطينيو الداخل عددا كبيرا من أعلام تركيا وصورا لرئيس وزرائها رجب طيب أردوغان تعبيرا عن تقديرهم للدور التركي في كسر الحصار على غزة.

وأكد رئيس لجنة رؤساء السلطات المحلية ورئيس لجنة المتابعة العليا بالوكالة رامز جرايسي أن المجزرة تضاف لسجل جرائم الحصار السياسي المفروض على قطاع غزة.

المشاركون دعوا لاغتنام الفرصة لوقف النزيف واستئناف التحرك الشعبي المقاوم للاحتلال (الجزيرة نت)
محكمة دولية
وأشار جرايسي للجزيرة نت بأن إسرائيل ارتكبت جريمة بحق الإنسانية ولا سيما أن الأسطول عكس رغبة كونية بمشاركة متضامنين من أربعين دولة وأن القوات الخاصة الإسرائيلية استهدف مدنيين عزلا.

ودعا جرايسي لمقاضاة إسرائيل في المحكمة الجنائية الدولية على خلفية اقترافها عمليات قرصنة وقتل أبرياء خارج المياه الإقليمية، داعيا كبير القراصنة بنيامين نتنياهو لتقديم استقالته.

كما دعا طرفي الخلاف الداخلي في الساحة الفلسطينية لاغتنام الفرصة لوقف النزيف واستئناف التحرك الشعبي المقاوم للاحتلال.

وأوضح عضو الكنيست عن القائمة العربية الموحدة إبراهيم صرصور أن إسرائيل باستهدافها مدنيين ومناضلين من أجل حقوق الإنسان داخل المياه الدولية أطلقت رسالة مفادها أنه لا أخلاق في هذه المواجهة بشأن مصير الحصار على غزة.

ودعا صرصور لتوجيه الغضب اليوم ضد ما أسماه حالة الشلل العربي وتوجيه مذكرة للاتحاد الأوروبي ومطالبته بموقف حازم للدفاع عن القانون والشرعية الدولية والعمل على فك حصار غزة وعدم الاكتفاء بإدانات وضرائب لفظية.

وكانت سلطات الاحتلال قد أطلقت سراح عضو الكنيست عن التجمع الوطني الديمقراطي حنين زعبي فجر اليوم بعد اعتقالها والتحقيق معها مرتين فور بلوغها ميناء أسدود على متن سفينة مرمرة.

النائبة حنين زعبي أثناء مؤتمر صحفي عقدته  في الناصرة (الجزيرة نت)
حصان طروادة
ودعا عدد كبير من أعضاء الكنيست اليهود لتجريد زعبي من الحصانة البرلمانية ومحاكمتها وإبعادها عن الكنيست باعتبارها "حصان طروادة" للإرهاب.

وتوجه الشرطة الإسرائيلية لزعبي شبهة التخطيط لارتكاب جريمة وحيازة السلاح فيما تواصل اعتقال بقية أعضاء وفد فلسطينيي الداخل المشارك في حملة كسر الحصار ومنهم رئيس لجنة المتابعة العليا محمد زيدان ورئيسا الحركة الإسلامية بشقيها الشيخ رائد صلاح وحماد دعابس والناشطة الحقوقية لبنى مصاروة.

وفي إسرائيل تتزايد الأصوات الرسمية وغير الرسمية التي توجه انتقادات قاسية لعملية "رياح السماء" وتعتبرها كارثة بالنسبة لإسرائيل أيضا من ناحية صورتها وشرعيتها.

انتقادات إسرائيلية
وانتقدت بعض هذه الأصوات القرصنة الإسرائيلية مبدئيا، مؤكدة على عدم جدوى وعدم أخلاقية حصار غزة واعتراض المتضامنين معها عنوة فيما ارتفعت أصوات كثيرة انتقدت العملية وأداء الجيش.

كما وجهت انتقادات حادة لجهاز الدعاية الرسمية لعدم تعميم الرواية الإسرائيلية في الساعات الأولى وأفاد المحلل البارز في القناة الإسرائيلية العاشرة رفيف دروكر بأن إسرائيل أطلقت صورا تظهر تعرض جنودها للضرب على متن السفينة بعد تردد طويل، وتابع "الصور تؤكد مزاعم رسمية بأن الجنود دافعوا عن أنفسهم لكن الجيش خشي من المساس بسمعة الكوماندوز والنيل من معنويات أفراده إزاء مشاهد الضرب التي تعرضوا لها خلال الهجوم".

ووجهت هآرتس في افتتاحيتها اليوم انتقادات حادة للقرصنة الإسرائيلية وقالت إن نتيجتها كانت معروفة سلفا ودعت لإعادة النظر بالحصار الفاشل على غزة.

واتهم عدد كبير من المعلقين إسرائيل بالوقوع بفخ نصبه المتضامنون الدوليون الذين استدرجوا إسرائيل لمواجهة ضمن معركة لنزع شرعيتها في العالم.

المصدر : الجزيرة

التعليقات