6 سنوات على موريتاني متهم بالإرهاب
آخر تحديث: 2010/5/17 الساعة 01:50 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/5/17 الساعة 01:50 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/4 هـ

6 سنوات على موريتاني متهم بالإرهاب

الناجي من الهجوم على السياح الفرنسيين ينقل إلى المستشفى (الفرنسية-أرشيف)

قالت مصادر قضائية موريتانية إن المحكمة الجنائية في نواكشوط أصدرت مساء الأحد حكما بالسجن ست سنوات مع الأشغال الشاقة, وغرامة بمبلغ 2.5 مليون أوقية (8.9 آلاف دولار) على عبد الله ولد محمد سيديا المتهم في قضية تتعلق بالإرهاب.

ووجهت لولد محمد سيديا تهم "التخطيط لشن أعمال إرهابية على الأراضي الموريتانية", وقد طالبت النيابة العامة بسجنه 30 عاما ومصادرة جميع أملاكه.

غير أن المتهم دفع ببراءته خلال المحاكمة, واعتبر محاميه أن الحكم تعسفي وشديد القسوة, مضيفا أنه سيتم استئنافه فورا.
 
وقالت مصادر صحفية إن المحاكمة رافقتها إجراءات أمنية مشددة حيث تم إخضاع جميع الأشخاص للتفتيش قبل دخولهم  قاعة المحكمة, كما تم منع إدخال أجهزة التصوير والهواتف المحمولة.

وقد بدأ القضاء الموريتاني الأحد محاكمة 21 شخصا على خلفية تهم تتعلق بالإرهاب, منهم 12 متهما يحاكمون في إطار قضية مقتل السياح الفرنسيين بمدينة ألاك بجنوب موريتانيا عام 2007.

ويحاكم في هذه القضية ثلاثة متهمين رئيسيين هم سيدي ولد سيدنا ومحمد ولد شبرنو اللذان اعتقلا عام 2008 بغينيا بيساو, ومعروف ولد هيبة الذي تم اعتقاله بنواكشوط.

قضايا
كما يمثل أمام المحكمة الجنائية في إطار هذه القضية تسعة أشخاص آخرين متهمين بـ"التواطؤ" أو "التعاون" أو "تقديم المساعدة" في عملية قتل السياح  الفرنسيين.

وبالإضافة إلى هذه القضية ستنظر المحكمة في ملفات متهمين في قضية إطلاق النار على السفارة الإسرائيلية بنواكشوط, و"ملفات فردية" لمتهمين بالإرهاب.

 يذكر أن هذه المحاكمة تتزامن مع تكثيف حكومات الجزائر وموريتانيا ومالي والنيجر جهودها لمواجهة موجة خطف الأجانب في الصحراء من قبل تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي.
المصدر : وكالات

التعليقات