محققون: لا خلل فنيا بالطائرة الليبية
آخر تحديث: 2010/5/14 الساعة 17:49 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/5/14 الساعة 17:49 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/1 هـ

محققون: لا خلل فنيا بالطائرة الليبية


قالت لجنة التحقيق بحادثة تحطم الطائرة الليبية إن الطيار لم يبلغ بأي عطل فني في الطائرة قبل وقوع الكارثة التي أسفرت عن مقتل 103 ركاب غالبيتهم من الهولنديين ونجاة طفل واحد.

فقد نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن رئيس اللجنة ناجي ضو أن الطيار لم يشر إلى خلل فني في الطائرة حتى اللحظة الأخيرة من اتصالاته مع برج المراقبة في مطار طرابلس الدولي في ساعة مبكرة من صباح الأربعاء الماضي.

وأضاف ضو أن المعطيات الحالية ترجح ارتطام الطائرة بالأرض على بعد مئات الأمتار من المهبط لكنه استدرك بأن اللجنة لا تستبعد أي أسباب أخرى في الوقت الحاضر.

وتتألف لجنة التحقيق من مسؤوليين ليبيين وآخرين من جنوب أفريقيا وفرنسيين إلى جانب خمسة من شركة إيرباص ومراقبين من هولندا، ومن المنتظر أن ينضم إلى اللجنة خبراء من هيئة السلامة الوطنية لوسائل النقل في الولايات المتحدة وذلك نظرا لأن جميع محركات الطائرة ونظام الملاحة أميركية الصنع.

صندوقا الطائرة الأسودان (الفرنسية)
أسباب متعددة
وتعددت التفسيرات الفنية بشأن سبب تحطم الطائرة منها ما ذكره خبراء في الطيران المدني بخصوص احتمال أن تكون الطائرة قد سقطت أثناء محاولة الطيار القيام بجولة التفافية قبل الهبوط وفي ظروف رؤية سيئة بسبب أشعة الشمس الحادة.

وأكدت السلطات الليبية الخميس الماضي العثور على صندوقي الطائرة الأسودين بحالة جيدة إلى جانب مسجل مقصورة القيادة ومسجل معطيات الرحلة.

وقد أسفر الحادث عن مقتل 103 ركاب لدى هبوط طائرة الخطوط الجوية الأفريقية (شركة رسمية ليبية) في مطار طرابلس قادمة من جوهانسبرغ في جنوب أفريقيا، وكتبت العناية الإلهية النجاة لطفل هولندي يبلغ من العمر تسعة أعوام.

الناجي الوحيد
وفي هذا السياق، قالت السلطات الليبية المختصة إن الطفل الهولندي الذي نجا من الحادث في صحة جيدة ومن المتوقع أن يعود إلى بلاده يوم السبت المقبل، في الوقت الذي بدأ المحققون عملهم لتحديد هوية الضحايا.

وكشفت مصادر طبية ليبية أن الطفل استعاد عافيته من العملية الجراحية التي أجراها الأطباء لمعالجة الكسور المضاعفة في ساقيه.
المصدر : وكالات

التعليقات