محاولة اغتيال نائب رئيس وزراء اليمن
آخر تحديث: 2010/5/14 الساعة 04:13 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2010/5/14 الساعة 04:13 (مكة المكرمة) الموافق 1431/6/1 هـ

محاولة اغتيال نائب رئيس وزراء اليمن

تعرض موكب نائب رئيس الوزراء اليمني لشؤون الإدارة المحلية لإطلاق نار من مسلحين مجهولين أثناء عودته من مهرجان جماهيري في منطقة عزان بمحافظة شبوة جنوبي البلاد.
 
أوضح صادق أمين أبو راس في تصريحات للجزيرة أن التحقيقات جارية في الحادث الذي وقع صباح الخميس بعد مشاركته في احتقال بالمنطقة بالذكرى العشرين للوحدة بين شمال اليمن وجنوبه.
 
وذكر أن من قاموا بهذا الأمر اندسوا بين المواطنين لكن قوات الأمن تمكنت من التعرف عليهم وإلقاء القبض على اثنين من المهاجمين.
 
وأشار نائب رئيس الوزراء اليمني إلى أنه لا يستطيع توجيه أصابع الاتهام لأي جهة لكنه قال إن القبض على عنصرين واستمرار التحقيقات كفيل بالتوصل لمرتكبي الحادث.
 
وتبرز المحاولة المخاوف بشأن التوترات المتصاعدة في جنوب اليمن حيث تتزايد حركة انفصالية وتفاقم العنف في الأشهر القلية الماضية مما أدى إلى مقتل عدد من الجنود ومسلحين ومدنيين.
 
خطف ضباط
من جهة أخرى قال مسؤولون يمنيون إن ثلاثة ضباط شرطة اختطفوا جنوبي البلاد على يد مسلحين يمنيين غاضبين بسبب قيود مفروضة على حفر آبار مياه.
 
أنصار الحوثي نفوا أي صلة لهم بخطف أربعة جنود (رويترز-أرشيف)
واختطف الضباط الثلاثة ومن بينهم رئيس التحقيقات الجنائية في محافظة الضالع المتوترة من على الطريق إلى بلدة حجر عند محاولتهم استعادة مركبات سرقها مسلحون يوم الأربعاء.
 
الحوثيون ينفون
في سياق ذي صلة نفى المسلحون الحوثيون خطف أربعة جنود، وحملوا السلطات المسؤولية القيام بعمليات خطف واضطراب في البلاد.
 
ووصف المسلحون في بيان على موقعهم على الإنترنت مزاعم وزارة الداخلية بخطفهم أربعة جنود في محافظة الجوف شمالي شرقي البلاد بأنها "لا أساس لها وعارية من الصحة".
 
وأضاف البيان أن "الذين يقومون بعمليات اختطاف وإحداث اضطرابات بمناطق عديدة بالبلاد ينتمون للسلطات وبعضهم يحمل رتبا عسكرية".
 
وكانت وزارة الداخلية اليمنية اتهمت الاثنين جماعة الحوثي بخطف الجنود الأربعة شمالي البلاد وتقويض الهدنة المبرمة بين الجانبين في فبراير/شباط الماضي.
المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية:

التعليقات