أجهزة الأمن الكويتي دهمت منزل المشتبه بترؤسه المجموعة وفي الصورة رجال أمن قبالة البرلمان (الفرنسية-أرشيف)
كشفت مصادر مطلعة في الكويت لمراسل الجزيرة أن الاستخبارات وجهاز أمن الدولة في هذا البلد تمكنا من تفكيك شبكة من ثمانية أفراد بينهم عسكريون كويتيون وعرب يعملون لصالح الحرس الثوري الإيراني.

ونقل مراسل الجزيرة سعد السعيدي عن تلك المصادر أن أجهزة الأمن دهمت منزل شخص يعتقد أنه زعيم الشبكة بعدما أثار الانتباه لكثرة تردده على إيران واحتمال تجنيده من قبل الحرس الثوري.

وأضاف المراسل نقلا عن المصادر أيضا أن تفتيش منزل المذكور أدى إلى العثور على خرائط وصور لمعسكرات الجيش الكويتي ولأماكن حيوية لم تحدد ماهيتها في البلاد إضافة إلى رصد من طرف المشتبه فيه لمواعيد المناورات المشتركة للجيش الكويتي مع جيوش دول أخرى.

ومضى المراسل إلى القول إن المصادر كشفت أن بين أعضاء الشبكة مقيمين من فئة البدون ولبنانيين وأنهم كانوا يعملون على تجنيد عناصر أخرى في الكويت.

وأفاد مراسل الجزيرة أيضا بأن الشبكة هذه لم تكن الوحيدة وأن أجهزة الأمن ألقت قبل نحو ثلاثة أسابيع القبض على لواء متقاعد وعسكري كويتيين يشتبه في تورطهما في عملية غسل أموال لصالح الحرس الثوري الإيراني.

المصدر : الجزيرة