البرادعي وسط أنصاره بعد تأديته صلاة الجمعة بمسجد الحسين بالقاهرة (الفرنسية)

أفرجت السلطات المصرية عن ناشر طبع كتابا مؤيدا للمدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية المرشح المحتمل لانتخابات الرئاسة المقبلة محمد البرادعي.
 
ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤولين قولهم إن أحمد مهنا أفرج عنه الأحد، بعد يوم من اعتقاله على خلفية نشره كتابا بعنوان "البرادعي وحلم الثورة الخضراء" للمؤلف كمال غبريال، حيث دهمت قوات الأمن دار النشر وتحفظت على نسخ من الكتاب، كما حجزت حاسوبا يعود للناشر الذي طبع الكتاب المذكور منذ نحو أسبوع.
 
انتقاد حقوقي
وقوبلت عملية الاعتقال بانتقاد المنظمة المصرية لحقوق الإنسان التي طالبت الحكومة المصرية بالإفراج الفوري والعاجل عن أحمد مهنا، وعدّت قرار اعتقاله من التطبيقات الخاطئة لقانون الطوارئ المطبق في مصر منذ العام 1981.
 
وأعربت المنظمة عن قلقها البالغ إزاء استمرار الانتهاكات ضد حرية الرأي والتعبير، وقالت إن إلقاء القبض على مهنا مخالف جملة وتفصيلا للدستور المصري.
 
تأتي هذه التطورات عقب تلويح البرادعي مجددا باحتمال الترشح لانتخابات الرئاسة المقبلة في مصر، ومطالبته بإلغاء قانون الطوارئ وتعديل الدستور حتى يتسنى للمرشحين المستقلين خوض انتخابات الرئاسة.
 
وأوضح البرادعي أمام جمع من أنصاره في محافظة الدقهلية وسط دلتا النيل أنه يسعى لجمع أكبر عدد ممكن من التوقيعات للمطالبة بتعديل الدستور تمهيدا لإحداث تغيير حقيقي، حسب تعبيره.

المصدر : وكالات